تعتمد الطائرة الكهربائية لوكالة “ناسا” على 14 محركا كهربائيا تشغلها بطاريات ليثيوم أيون، وهي مقتبسة من نظيرتها الإيطالية “تكنام بي 2006 تي”، وتأمل الوكالة أن تبدأ الطائرة أولى رحلاتها التجريبية نهاية عام 2020. الصورة: Steven Mayer, The California.

رويترزعرضت وكالة "ناسا" نسخة أولية من أول طائراتها التجريبية الكهربائية بالكامل، والتي أُطلق عليها اسم "إكس-57 ماكسويل"، في معمل لعلوم الطيران بصحراء ولاية كاليفورنيا الأميركية. والطائر الكهربائية مقتبسة من نظيرتها الإيطالية "تكنام بي 2006 تي" ذات...

وكالة "ناسا" تكشف أولى طائراتها الكهربائية

رويترزعرضت وكالة "ناسا" نسخة أولية من أول طائراتها التجريبية الكهربائية بالكامل، والتي أُطلق عليها اسم "إكس-57 ماكسويل"، في معمل لعلوم الطيران بصحراء ولاية كاليفورنيا الأميركية. والطائر الكهربائية مقتبسة من نظيرتها الإيطالية "تكنام بي 2006 تي" ذات...

10 نوفمبر 2019

رويترز
عرضت وكالة "ناسا" نسخة أولية من أول طائراتها التجريبية الكهربائية بالكامل، والتي أُطلق عليها اسم "إكس-57 ماكسويل"، في معمل لعلوم الطيران بصحراء ولاية كاليفورنيا الأميركية. والطائر الكهربائية مقتبسة من نظيرتها الإيطالية "تكنام بي 2006 تي" ذات المحركين، ويجري تطويرها منذ عام 2015، على أن تبدأ أولى رحلاتها التجريبية خلال العام المقبل. وتعتمد الطائرة على 14 محركا كهربائيا تشغلها بطاريات ليثيوم أيون.
ورغم أن الشركات الخاصة تطور طائرات كهربائية منذ سنوات، إلا أن "مشروع إكس-57" الذي تنفذه ناسا يهدف لتصميم وعرض تكنولوجيا تتوافق مع معايير؛ يمكن للشركات التجارية تطبيقها من أجل الحصول‭‭ ‬‬على تصديق الحكومة. وقال "برنت كابلاه"، المسؤول لدى "مركز آرمسترونغ لأبحاث الطيران" التابع للوكالة، إن المعايير تشمل كفاءة الطيران والسلامة والطاقة وتقليل الضوضاء. وأضاف: "نركز على أمور يمكن أن تدعم القطاع بالكامل وليس فقط شركة واحدة. هدفنا الآن هو تحليق هذه الطائرة بنهاية عام  2020".

علوم

البحث عن حضارات "الغرباء" خارج كوكب الأرض

البحث عن حضارات "الغرباء" خارج كوكب الأرض

يهدف مشروع "غاليليو" إلى البحث عن أقمار اصطناعية محتملة خارج الأرض ترصد كوكبنا.

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

علوم فلك

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

الجسم الضخم المكتشف قد يكون أكبر مذنب. وهو يظهر بالفعل علامات على النشاط عندما يقترب من مدار زحل.

الكشف عن الجزء الغامض لكوكب المريخ

علوم فلك

الكشف عن الجزء الغامض لكوكب المريخ

يشغل قلب المريخ حوالي نصف باطن الكوكب وهو أكبر بكثير مما توقع العلماء.