كشفت دراسة حديثة أن هذه الحشرات الذكية “البعوض” بإمكانها تغيير تفضيلاتها وتجنب “الأشخاص الخطرين”. الصورة: Gordon Z.

سكاي نيوز عربيةرغم صغر حجم البعوض، يبدو أن هذه الحشرات الطائرة المؤذية أكثر ذكاءً مما نتوقع. وحسب دراسة حديثة نشرتها صحيفة "كارنت بيولوجي" أن البعوضة التي تتعرض لمحاولة قتل من شخص ما، تميز رائحة هذا الشخص ولا تهاجمه مرة أخرى، لشعورها بأنه خطر على...

البعوض يتجنب الأشخاص الخطرين

سكاي نيوز عربيةرغم صغر حجم البعوض، يبدو أن هذه الحشرات الطائرة المؤذية أكثر ذكاءً مما نتوقع. وحسب دراسة حديثة نشرتها صحيفة "كارنت بيولوجي" أن البعوضة التي تتعرض لمحاولة قتل من شخص ما، تميز رائحة هذا الشخص ولا تهاجمه مرة أخرى، لشعورها بأنه خطر على...

29 يناير 2018

سكاي نيوز عربية
رغم صغر حجم البعوض، يبدو أن هذه الحشرات الطائرة المؤذية أكثر ذكاءً مما نتوقع. وحسب دراسة حديثة نشرتها صحيفة "كارنت بيولوجي" أن البعوضة التي تتعرض لمحاولة قتل من شخص ما، تميز رائحة هذا الشخص ولا تهاجمه مرة أخرى، لشعورها بأنه خطر على حياتها. وكانت دراسات سابقة أشارت إلى أن البعوض لديه تفضيلات معينة عند اختيار ضحاياه، إلا أن الدراسة الحديثة قالت إن هذه الحشرات الذكية بإمكانها تغيير تفضيلاتها وتجنب "الأشخاص الخطرين".
وتوصل الباحثون إلى اكتشافهم بتجربة استخدمت فيها آلة تحاكي حركات اليد التي يحاول بها الإنسان صيد البعوض، مع نشر رائحة الفئران قرب هذه الآلة. وبالتجربة اكتشف الباحثون أن البعوض يربط بين هذه الآلة التي يعتبرها خطرا على حياته ورائحة الفئران، وأن الحشرات "تعلمت" البقاء بعيدا عن الفئران. لكن التجربة أكدت أن ربط البعوض بين الخطر والرائحة يحدث فقط إذا كان مصدر الخطر على الحشرات من الثدييات (الفئران في هذه الحالة).
وقال "جيف ريفيل"، عالم الأحياء والباحث المشارك في الدراسة: "بمجرد أن يربط البعوض بين روائح معينة والسلوك الانعزالي، فإن استجابته لهذه الرائحة تشبه استجابته لأكثر الروائح الطاردة فعالية". وأضاف ريفيل: "البعوض يتذكر هذه الروائح لأيام".

علوم

السفر إلى الفضاء يؤدي إلى تلف في الدماغ

السفر إلى الفضاء يؤدي إلى تلف في الدماغ

وثقت دراسة جديدة للمرة الأولى تأثيرات السفر إلى الفضاء طويلًا على أدمغة البشر.

الزهرة لم تحتضن يوما أي محيطات... والأرض أفلتت بصعوبة من المصير عينه

علوم فلك

دراسة: الأرض أفلتت بصعوبة من مصير كوكب الزهرة

تستبعد دراسة جديدة فرضية وجود حياة سابقة على كوكب الزهرة المعروف أيضًا باسم "توأم الأرض".

بحلول عام 2500 .. الأرض غريبة عن البشر!

علوم

بحلول عام 2500 .. الأرض غريبة عن البشر!

لفهم التأثيرات المناخية والتخطيط لها بشكل كامل في ظل أي سيناريو، يجب على الباحثين وصانعي السياسات النظر إلى ما هو أبعد من معيار عام 2100.