نهر ميكونغ

يُعد نهر ميكونغ قلب منطقة جنوب شرقي آسيا، فعلى ضفافه قامت ممالك وحضارات عديدة اعتمدت على خيراته الزراعية والسمكية. لكن ميكونغ يواجه اليوم مخاطر داهمة تهدد نظامه البيئي، نتيجة التغيرات المفرطة التي أحدثها تشييد عدد كبير من السدود الكهرومائية في كل من...

نهر ميكونغ

يُعد نهر ميكونغ قلب منطقة جنوب شرقي آسيا، فعلى ضفافه قامت ممالك وحضارات عديدة اعتمدت على خيراته الزراعية والسمكية. لكن ميكونغ يواجه اليوم مخاطر داهمة تهدد نظامه البيئي، نتيجة التغيرات المفرطة التي...

23 مارس 2015 - تابع لعدد أبريل 2015

يُعد نهر ميكونغ قلب منطقة جنوب شرقي آسيا، فعلى ضفافه قامت ممالك وحضارات عديدة اعتمدت على خيراته الزراعية والسمكية. لكن ميكونغ يواجه اليوم مخاطر داهمة تهدد نظامه البيئي، نتيجة التغيرات المفرطة التي أحدثها تشييد عدد كبير من السدود الكهرومائية في كل من الصين وتايلاند ولاوس وفيتنام. إذ يقول السكان المحليون هناك إن السدود الجديدة تمنع الأسماك من الهجرة نحو أعالي النهر للتكاثر، وتُسبب تآكل المجرى المائي، ناهيك بالتشريد القسري لملايين سكان القرى والنجوع الذين تحولت أراضيهم إلى بحيرات صناعية. فهل تستطيع الدول التي يمر عبرها ميكونغ تحقيق متطلبات التنمية الاقتصادية، مع الحفاظ على النظام البيئي الأكثر تنوعاً في العالم؟

الأباء في عالم الحيوانات.. تضحيات بلا مقابل

الآباء في عالم الحيوانات.. تضحيات بلا مقابل

لا تقتصر مهمة الكثير من الآباء في عالم الحيوان على التكاثر فحسب،إذ يضرب ذكور من الحيوانات مثالًا رائعًا على التضحية في تربية الأبناء.

150 سلحفاة بحرية تعود إلى موائلها بعد إعادة تأهيلها في أبوظبي

استكشاف فكرة نيرة

150 سلحفاة بحرية تعود إلى موائلها بعد إعادة تأهيلها في أبوظبي

عملية إطلاق ناجحة لـ 150 سلحفاة بحرية تم إعادة تأهيلها وعلاجها قبل إعادتها مجددًا إلى مياه إمارة أبوظبي.

اكتشاف حفريات وحيد القرن العملاق

وحيش سلوك

اكتشاف حفريات وحيد القرن العملاق

واحد من أكبر الحيوانات البرية على الإطلاق كان يتجول في هضبة التبت وباكستان منذ أكثر من 25 مليون سنة.