دَمقرطة المحميّات البحرية

صار بمقدور المواطن الأميركي، ولأول مرة، اقتراح مواقع تابعة للمياه الإقليمية الأميركية للنظر بشأن تحويلها إلى محميّات بحرية جديدة. وكانت المؤسسات الحكومية فيما مضى هي التي ترشّح تلك المواقع لتغدو محميّات، مثل "جزر القناة" التابعة لولاية كاليفورنيا...

دَمقرطة المحميّات البحرية

صار بمقدور المواطن الأميركي، ولأول مرة، اقتراح مواقع تابعة للمياه الإقليمية الأميركية للنظر بشأن تحويلها إلى محميّات بحرية جديدة. وكانت المؤسسات الحكومية فيما مضى هي التي ترشّح تلك المواقع لتغدو...

1 أغسطس 2016 - تابع لعدد أغسطس 2016

صار بمقدور المواطن الأميركي، ولأول مرة، اقتراح مواقع تابعة للمياه الإقليمية الأميركية للنظر بشأن تحويلها إلى محميّات بحرية جديدة. وكانت المؤسسات الحكومية فيما مضى هي التي ترشّح تلك المواقع لتغدو محميّات، مثل "جزر القناة" التابعة لولاية كاليفورنيا و"أرخبيل فلوريدا كيز". أما اليوم فقد فتحت إدارة أوباما هذا الباب لمشاركة عامّة الناس.
ويجب أن تتمتع المناطق المقترحة بأهميّة أحيائية أو تاريخية، حسب قول "مات بروكهارت"، نائب مدير هيئة المحميّات البحرية الوطنية لدى "الإدارة الوطنية (الأميركية) للمحيطات والغلاف الجوي"، وهي الوكالة المشرفة على عملية الترشيح. ومن بين المحميّات المقترحة بقوّة مؤخّراً، محميّتان إن حصلتا على الموافقة فهذا يعني أن حطام السفن سيكون خاضعاً لحماية رسمية في كلٍّ من "بحيرة ميشيغان" قبالة ساحل جنوب شرق ولاية ويسكونسن (يسار)، وكذلك في "نهر بوتوماك" في ولاية ماريلاند.
ويقول بروكهارت إن الاقتراحات التي وصلتهم "حتى الآن كانت عظيمة". ويضيف قائلاً "إننا أشركنا الجمهور في عملية الترشيح لأجل الأجيال القادمة".   -Brian Clark Howard

استكشاف

"حلبة رقص الديناصورات"

آثار مئات الأقدام تكشف عن "حلبة رقص الديناصورات"

آثار أقدام ديناصورات في الصين تكشف عن مسارات هذه الكائنات المنقرضة التي كان تجوب المنطقة قبل 150 مليون سنة.

طاقة شمسية "رقيقة"

استكشاف فتوحات علمية

طاقة شمسية "رقيقة"

خلايا شمسية مبتكرة يمكنها التقاط الطاقة من الضوء الداخلي والخارجي، ويمكن أن تُشغِّل لصاقات الجلد الطبية وأجهزة الاستشعار في الدرونات.

حركات أخطبوطية قد تنفعنا علميًا

استكشاف فتوحات علمية

حركات أخطبوطية قد تنفعنا علميًا

باحثون يراقبون عشرةً من الأخطبوط وهي تحاول القيام بأمور شتى، ويسجلون 16563 حركة ذراع مختلفة خلال ساعتين فقط.