خرطوم حَشري

أكثر من عثة واحدة تقدم خدماتها لهذه السحلبية النادرة.

خرطوم حَشري

أكثر من عثة واحدة تقدم خدماتها لهذه السحلبية النادرة.

1 أغسطس 2019 - تابع لعدد أغسطس 2019

عندما يتعلق الأمر بالجمال النادر الفتّان، فإن قلة قليلة من الزهور تتفوق على "السحلبيةَ الشبح" (Dendrophylax lindenii). فلهذه السحلبيات النادرة أنابيب رحيق طويلة تنشب فيها العثث خراطيمها الشبيهة باللسان لبلوغ مُنيتها المعسولة. وإذ تقتات العثث على هذه المادة، فإنها تحتك بأحد مصادر اللقاح وتلتقط حبوبًا تنقلها إلى السحلبيات الأخرى التي تزورها من بعد.
ولطالما ساد الاعتقاد بأن حشرة واحدة (عثة أبو الهول العملاقة) هي الوحيدة التي تمتلك خرطومًا طويلا باستطاعته تلقيح هذه السحلبيات، لكن ما استجد من صور وبحوث يدحض هذا الأمر. فقد أمضى المصوران "كارلتون وارد جونيور" و"ماك ستون" -وهما يعملان مع عالمَي الأحياء "مارك داناهر" و"بيتر هوليهان"- أعوامًا في إعداد وتطوير كاميرات تعمل آليا من بعد. تكللت الجهود بالحصول على صور تُظهر نوعين آخرين من العثث يتنقلان بين نباتات السحلبية الشبح في حدائق فلوريدا وهما يحملان حبوب اللقاح على أجسامهما (في الصورة، عثة أبو الهول المخططة في محمية فلوريدا الوطنية للحياة البرية). وفي الوقت نفسه، تشير قياسات جديدة إلى أن بمقدور مزيد من أنواع العثث بلوغ رحيق السحلبية؛ إذ يقول وارد: "إنه أمر لا يصدق أن يتوصل المرء إلى هذا الاكتشاف عن رمز الوحيش الشبحي".

استكشاف

الحياة البحرية تواجه مصير الديناصورات.. فماذا نحن فاعلون؟

الحياة البحرية تواجه مصير الديناصورات.. فماذا نحن فاعلون؟

يدفع الاحتباس الحراري الكائنات البحرية نحو البحار الأكثر برودة، مما يؤدي إلى انخفاض مستويات الأوكسجين في محيطات العالم.. ونفوق الكائنات.

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

استكشاف الكوكب الممكن

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

شهد العام الماضي، بدء أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بمنطقة الظفرة في أبوظبي التشغيل التجاري، لتنتج ما يصل إلى 1400 ميغاواط من الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية

طيـف فـي الغابـة

استكشاف

طيـف فـي الغابـة

إنها شجرة دائمة الخضرة لكن لونها أبيض. تعيش متطفلة على الغابة وتبدو وسط الأشجار كشبح هائم. تلكم شجرة السيكويا "المهقاء".. أعجوبة وراثية يلفها الغموض.