جنّد روب وأليسيا حياتيهما أكثر من أربع سنوات لمساعدة كايتي على عيش حياة طبيعية قدر الإمكان. جاهدا نفسيهما رغم الإرهاق، متسلحيَن بإيمانهما بالله.

كلمة رئيس التحرير

السعد المنهالي

السعد المنهالي

"يا لـها من صور صادمة مرعبة!" "كيف لمجلة ناطقة باللغة العربية أن تنشر مثل هذه الصور؟!".. لعلّ كثيراً منكم سيطرح هذا التساؤل ما إن يطالع التحقيق الرئيس لهذا العدد من مجلتكم "ناشيونال جيوغرافيك العربية"، بل ما إن يرى الغلاف. إن تساؤلات كهذه كانت أيضا محل...

01 سبتمبر 2018 - تابع لعدد سبتمبر 2018

"يا لـها من صور صادمة مرعبة!" "كيف لمجلة ناطقة باللغة العربية أن تنشر مثل هذه الصور؟!".. لعلّ كثيراً منكم سيطرح هذا التساؤل ما إن يطالع التحقيق الرئيس لهذا العدد من مجلتكم "ناشيونال جيوغرافيك العربية"، بل ما إن يرى الغلاف. إن تساؤلات كهذه كانت أيضا محل نقاش لدينا، وخصوصا بشأن مدى ملاءمتها لجمهور قرائنا؛ لكننا ارتأينا في النهاية أن ننشر الصور كاملة من دون نقصان، لكي نبرز -بالكلمة والصـورة- مـا وصـل إليـه التقـدم العـلـمي من معجزات طبية فاقت كل التصورات والتوقعات.
بالتأكيد هي صور مؤلمة، ولكنها ليست أكثر ما جعل أنفاسي تتلاحق بتوتر وخوف وترقب وأنا أقرأ التحقيق الرئيس لهذا العدد. صحيح أن قصة الشابة "كايتي" صاحبة الوجه الجديد فيها الكثير من الألم والمعاناة، وصحيح أن كل ما هو محيط بعملية زراعة الوجه يدعو للتأمل والإجلال والاعتزاز بما وصل إليه تقدم الإنسان، غير أن ثمة حكاية مختلفة على هامش كل ذلك كانت تؤلمني، إنها حكاية "عائلة ستابلفيلد": روب و أليسيا والدا كايتي. سيمر عليهما بعضنا مرورا عابرا أثناء قراءة تحقيق "وجه كايتي الجديد" بوصفهما مرافقين لها في كل التفاصيل منذ لحظة المأساة الأولى، ولكن صمودهما كان بالنسبة لي معجزة أخرى.
31 سـاعـة قضـاهـا الـوالـدان خـارج غـرفة العمليات في انتظار خروج كايتي بوجه جديد، هو أقل ما يمكن الحديث عنه في رحلتهما التي بدأت منذ اللحظة التي فقدت فيها ابنتهما وجهها في 25 مارس عام 2014. فمنذ ذلك الحين، جند الوالدان نفسيهما، متنقلين من ولاية إلى أخرى ومن منزلهما إلى مأوى. عاشا على كرم الآخرين وعملا في مهن لم تخطر قط في بال أليسيا المعلمة ولا روب القس، وصارت ابنتهما شغلهما الشاغل، فأقاما حملات التبرع عبر الإنترنت وانشغلا بمرافقتها وتنظيفها والترويح عنها ومتابعة حالتها الطبية، ومساندتها نفسيا في عز انكسارهما.
لا أعلم إلى أي مدى قد تُحول مأساة كهذه حياة عائلة بأكملها إلى منحى آخر، ولكنني على يقين أن هذا الأمر يفوق أي احتمال.

كلمة رئيس التحرير للأعداد السابقة

الهواء  منبع الحياة.. والموت

الهواء منبع الحياة.. والموت

مُنطَلق هذه الأمراض ومُسبِّبها الأول هو الهواء الذي نتنفس.. هواءٌ لوّثَه بعض البشر في أماكن بعينها على كوكبنا. هواءٌ لا ندرك قيمته ونظل نتعامل معه بلا اهتمام.

موعدنا المريخ!

كلمة رئيس التحرير العدد

موعدنا المريخ!

أسترجعُ اليوم ذلك بكل امتنان؛ فهذه النوعية من التعليقات تبدو وكأنها ضرورية لتحفيز قدرتنا على الاستمرارية والمضي قُدمًا وتقوية أجهزتنا الدفاعية على نحو استباقي. فلقد أتاحت لي ردودُ الفعل تلك فرصةً للتأمل بواقعية في هذا المشهد "الفضائي"..

جمال فطري

كلمة رئيس التحرير العدد

جمال فطري

قدمت جائحة "كوفيد-19" لي ولغيري درسًا عظيما حول جغرافية إمارة أبوظبي؛ فثمة في مدينة أبوظبي وضواحيها ومدينة العين شرقًا وليوا غربًا، فرصٌ لا تحصى للتمتع بالجمال الفطري.. جمال يدركه عشاق الطبيعة جيدا.

ابتلاء وعزلة.. وأمل

كلمة رئيس التحرير العدد

ابتلاء وعزلة.. وأمل

ذاك الذي مضى.. عامٌ مريرٌ أفزعنا. لكنه أتاح لنا وقفةَ تأمل لإعادة ترتيب أفكارنا، ومنـحنا فرصـة لتثمين مكاسـبنا، وجـعل مـن قيـادتنا نموذجًا رائــدًا في صياغـة مفهـوم جديـد لإدارة المحـن، والتي تحـولت بفضـل الله والتـزام المواطن والمقيم إلى "مِنَح" حقيقية.

كم هي شبيهة بالقرم!

كلمة رئيس التحرير العدد

كم هي شبيهة بالقرم!

كَمْ هي شبيهة شجرة القرم هذه بدولة الإمارات العربية المتحدة في كثير من تفاصيلها: بيئتها ونموها وأسلوب حياتها ومقاومتها لكل الظروف الصعبة المحيطة بها!

جاري تحميل البيانات