فرع جديد من شجرة عائلتنا البشرية

أضاف اكتشافان أحفوريان مزيدًا من التعقيدات إلى الفروع المتشابكة لشجرة عائلتنا البشرية.

فرع جديد من شجرة عائلتنا البشرية

أضاف اكتشافان أحفوريان مزيدًا من التعقيدات إلى الفروع المتشابكة لشجرة عائلتنا البشرية.

قلم: ماثيو توومبلي

عدسة: ماثيو توومبلي

1 يناير 2022 - تابع لعدد يناير 2022

أضاف اكتشافان أحفوريان مزيدًا من التعقيدات إلى الفروع المتشابكة لشجرة عائلتنا البشرية. أحدهما جمجمة محفوظة بشكل مذهل ظلت مخفية زُهاء 90 عامًا في بئر مهجورة بالصين؛ ويشير مزيج ما تحمله من سمات قديمة وحديثة إلى أنها أقرب صلة إلى نوعنا البشري، بل حتى أكثر من إنسان "نياندرتال". ويقول باحثون إن الجمجمة قد تكون لنوع بشري جديد أطلقوا عليه اسم "إنسان لونغي" (Homo longi) المعروف أيضًا باسم "الرجل التنين". وعلى نحو مماثل، وقف العلماء أمام مزيج محيِّر من السمات عقب اكتشاف أجزاء من جمجمة وعظام فك في إسرائيل. وبصرف النظر عمّا إذا كان الاكتشافان يعودان لنوع جديد أم لا، فإنهما يبرزان تنوعًا مذهلا لدى أسلافنا القدامى.

عام من الاكتشاف

فهم الكوكب الأحمر

استكشاف عام من الاكتشاف

فهم الكوكب الأحمر

بلغ "مسبار الأمل" الإماراتي مدارَ المريخ بنجاح. وهبط مستكشفان آليان على السطح الأحمر لهذا الكوكب: مركبة "بيرسفيرنس" التابعة لوكالة "ناسا" ومركبة "زورونغ" الصينية.