إنجاز تاريخي: إنتاج الأوكسجين على كوكب المريخ

كوكب المريخ. الصورة: NASA

إنجاز تاريخي: إنتاج الأوكسجين على كوكب المريخ

نجاح "ناسا" في إنتاج 5 غرامات من الأوكسجين في الغلاف الجوي للمريخ يُعد سابقة هي الأولى على كوكب غير الأرض.

22 ابريل 2021

إنجاز جديد على سطح المريخ حققته "ناسا" بتحويل ثاني أوكسيد الكربون في الغلاف الجوي للكوكب الأحمر إلى أوكسجين، في سابقة هي الأولى على كوكب غير الأرض.

هذا الإنجاز جاء بعد أيام من تحليق أول طائرة هليكوبتر صغيرة فوق سطح المريخ وبدء تجارب على قدرة رواد الفضاء الهبوط على الكوكب، مما يدفع إلى التفاؤل بقرب وصول الإنسان إلى المريخ. وفسر مسؤول في وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" أهمية هذا الإنجاز بأنه يفتح الباب أمام توفير الأوكسجين لرواد الفضاء المستقبليين إلى جانب تخفيف حمولة الصواريخ من الكميات الكبيرة من الأكسجين في رحلة العودة.

ووفقًا لـ"ناسا" فإن جهاز "موكسي" - الذي تم تركيبه على مركبة "برسيفرنس"- يستخدم الكهرباء والكيمياء لتقسيم جزيئات ثاني أوكسيد الكربون لإنتاج الأوكسجين من جهة وأول أوكسيد الكربون من جهة أخرى. ونجح "موكسي" بالفعل في إنتاج 5 غرامات من الأوكسجين في أول تجاربه وهو ما يكفي للتنفس لمدة 10 دقائق لرائد فضاء على المريخ. وهبطت مركبة "برسيفرنس" على سطح الكوكب الأحمر في 18 فبراير 2021، في مهمة استكشافية للبحث عن آثار قديمة للحياة على الكوكب، إلى جانب إجراء العديد من التجارب من بينها تجربة انتاج الأكسجين التي أجريت في 20 أبريل، وفقًا لبيان "ناسا". 

إنتاج الأوكسجين في الغلاف الجوي للمريخ يفتح الباب أمام وصول رواد الفضاء المستقبليين إلى الكوكب الأحمر.


وأطلقت "ناسا" اسم "موكسي" على الجهاز اختصارًا لعبارة "تجربة استخدام موارد المريخ بالأكسجين في الموقع" باللغة الإنجليزية. والجهاز مُصنّع من مواد مقاومة للحرارة كي يكون قادرًا على تحمّل الحرارة المطلوبة البالغة 800 درجة مئوية لتشغيله، كما تمنع طبقة مذهّبة رقيقة إشعاع هذه الحرارة. وتأمل "ناسا" في أن يساهم الجهاز الجديد عبر التجارب المستقبلية في تمهيد الطريق لاستكشاف البشر الكوكب الأحمر، حيث يمكن لرواد الفضاء البقاء فترات أطول على سطح المريخ. وأعلنت وكالة الفضاء الأميركية أنها ستجري المزيد من الاختبارات على جهاز "موكسي" بهدف الوصول إلى إنتاج 10 غرامات من الأوكسجين في الساعة. وقد يكون إنتاج الأوكسجين من الغلاف الجوي للمريخ الذي يشكّل ثاني أوكسيد الكربون 96% من تركيبته، أسهل من استخراج الجليد من تحت سطحه لإنتاج الأوكسجين عن طريق التحليل الكهربائي.

المصدر: وكالة الأنباء الفرنسية

علوم

السفر إلى الفضاء يؤدي إلى تلف في الدماغ

السفر إلى الفضاء يؤدي إلى تلف في الدماغ

وثقت دراسة جديدة للمرة الأولى تأثيرات السفر إلى الفضاء طويلًا على أدمغة البشر.

الزهرة لم تحتضن يوما أي محيطات... والأرض أفلتت بصعوبة من المصير عينه

علوم فلك

دراسة: الأرض أفلتت بصعوبة من مصير كوكب الزهرة

تستبعد دراسة جديدة فرضية وجود حياة سابقة على كوكب الزهرة المعروف أيضًا باسم "توأم الأرض".

مسارات النجوم

علوم فلك

مسارات النجوم

لقطة مركبة من 50 صورة تُظهر حركة مسارات النجوم في سماء قرية "فالوغا" الشهيرة بطبيعتها الساحرة في "جبل لبنان"، وهي قرية خضراء تزهو بغابات أشجار الصنوبر والسنديان.