آلة حلب دوارة تمكِّن عاملا واحدا من حلب نحو 150 بقرة بالساعة في مركز الألبان التابع لجامعة فاغنينغن، حيث يسعى الباحثون إلى إيجاد حلول للتحديات التي تطرحها مزارع الأبقار في هولندا ذات الكثافة السكانية العالية.

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".يرتفع مقعده عن الأرض ثلاثة أمتار، ومنه كان يتحكم في آلتين -جرار من دون سائق...

 توفر البيئة الداخلية الممتازة ظروفا ملائمة لنمو الخس وخضراوات مورقة أخرى في “سيبيريا بي. في.”.

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".يرتفع مقعده عن الأرض ثلاثة أمتار، ومنه كان يتحكم في آلتين -جرار من دون سائق...

 مزرعة تعلو مصنعا قديما في لاهاي، تنتج الخضراوات والأسماك ضمن حلقة ذاتية الدعم: تسمِّد فضلات الأسماك النباتات، وتصفي الأخيرة المياه للأسماك. تقدم المطاعم المحلية بكل فخر خضراوات وأسماك المدينة.

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".يرتفع مقعده عن الأرض ثلاثة أمتار، ومنه كان يتحكم في آلتين -جرار من دون سائق...

 محيط من الدفيئات (بيوت زجاجية) يحيط ببيت مزارع في منطقة فيستلاند بهولندا. صار الهولنديون روادا عالميين في الابتكار الزراعي، وباتوا يطرقون أبوابا جديدة على درب محاربة الجوع.

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".يرتفع مقعده عن الأرض ثلاثة أمتار، ومنه كان يتحكم في آلتين -جرار من دون سائق...

 مع تنامي الطلب على الدجاج تُطور الشركات الهولندية تقنيات لرفع الإنتاج إلى حدوده القصوى مع الحفاظ على ظروف إنسانية.

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".يرتفع مقعده عن الأرض ثلاثة أمتار، ومنه كان يتحكم في آلتين -جرار من دون سائق...

بَـلَــدٌ صغيــر يُطعِمُ العالم

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".يرتفع مقعده عن...

قلم فرانك فيفيانو

عدسة لوكا لوكاتيلي

2 سبتمبر 2017

في حقل بطاطس قرب الحدود الهولندية-البلجيكية، جلس المزارع الهولندي "جاكوب فان دين بورن" في مقصورة حصّادة عملاقة قبالة لوحة مفاتيح أشبه ما تكون بسفينة الفضاء الخيالية "إنتربرايز".

يرتفع مقعده عن الأرض ثلاثة أمتار، ومنه كان يتحكم في آلتين -جرار من دون سائق يجول الحقول، ومروحية رباعية الشفرات من دون طيار تحلق في الهواء- تزودانه بتفاصيل دقيقة عن تركيبة التربة الكيميائية ومحتوى المياه والمغذيات ووتيرة النمو، وتقيسان تطور كل نبتة بطاطس على حدة. يشهد حجم إنتاج فان دين بورن على فعالية ما يسمى "الزراعة الدقيقة"، ذلك أن غلة الهكتار الواحد في حقوله تفوق 47 طنا، مقابل متوسط إنتاج عالمي يبلغ 20 طنا بالهكتار.
وكم تزيد دهشتنا حين نطَّلع على الوجه الآخر لهذا الإنتاج الغزير، أي التكاليف. فمنذ عقدين التزم الهولنديون على الصعيد الوطني إزاء الزراعة المستدامة تحت شعار "ضِعفُ الغذاء بنصف الموارد". ومنذ عام 2000 قلّص فان دين بورن وكثير من المزارعين اعتمادهم على الماء لري المحاصيل الرئيسة بنسبة 90 بالمئة، وصاروا قاب قوسين أو أدنى من الاستغناء عن المبيدات الكيميائية لرعاية مزروعات الدفيئات(بيوت زجاجية)، كما قلّص منتجو الدواجن والمواشي استعمال المضادات الحيوية بنسبة 60 بالمئة منذ عام 2009.
ثمة سبب آخر يدعو للإعجاب، فهولندا بلد صغير ذو كثافة سكانية كبيرة تزيد عن 500 نسمة في الكيلومتر المربع، فضلا عن افتقارها إلى جل الموارد التي ساد الاعتقاد بلزومها للزراعة على نطاق واسع. ومع ذلك تحتل المركز الثاني عالميا في تصدير الغذاء بناء على القيمة، ولا يتجاوزها سوى الولايات المتحدة التي تحظى بأراض تفوق مساحة هولندا 270 ضعفا. فكيف حقق الهولنديون كل ذلك؟
لا تشبه هولندا من الجو أياً من كبار منتجي الغذاء؛ حقول متفرقة جُلُّها صغير بمعايير الأعمال الزراعية، تحيط بها المدن والضواحي التي تموج بالنشاط. وفي أهم مناطق البلاد الزراعية لا نكاد نجد حقل بطاطس أو دفيئة أو إسطبل خنازير بعيدا عن ناطحات السحاب أو المنشآت الصناعية أو العمران. فضلا عن ذلك فإن أكثر من نصف مساحة البلاد تُستعمل لأغراض الزراعة والبستنة.
تضم أريافَ هذا البلد الأوروبي الصغير ما يشبه محيطات مرايا عملاقة تتوهج تحت أشعة الشمس وتتألق بأضوائها العجيبة حين يَجنُّ الليل؛ إنها مُجمعات دفيئات هولندا الرائعة التي يمتد بعضها فوق مساحة 70 هكتارا.

بفضل هذه الدفيئات تحتل البلاد الواقعة على بعد 1600 كيلومتر فقط من الدائرة القطبية الشمالية مركز الريادة في تصدير فاكهة تنمو عادة في الأجواء المعتدلة: الطماطم. علاوة على ذلك تعدُّ هولندا أول مصدِّر بطاطس وبصل في العالم وثاني أكبر مصدِّر خضراوات من حيث القيمة. كما أن أزيد من ثلث تجارة تقاوي (بذور) الخضراوات في العالم تأتي من هولندا.

نفوق أكبر سمكة منشار في العالم

نفوق أكبر سمكة منشار في العالم

يسابق علماء الأحياء البحرية الزمن من أجل إنقاذ أسماك المنشار من الانقراض، ولكن مهمة انقاذ الكائن البحري تصطدم بالكثير من العراقيل.

جزيرة صير بني ياس.. حيث الطبيعة البِكر

ترحال نظرة من كثب

جزيرة صير بني ياس.. حيث الطبيعة البِكر

أكبر جزيرة طبيعية في دولة الإمارات تتيح لزوارها السفر في رحلة سفاري مثيرة: عنوانها الاستكشاف والعيش في قلب الطبيعة وسط منتجعات "أنانتارا" الخلابة.

حرب العجائب: بحيرة في انتظار حشرة لانقاذها من نبات قاتل

ترحال استطلاع

بحيرة في انتظار حشرة لإنقاذها من نبات قاتل

ينتظر الصيادون في بحيرة "أوسا" بفارغ الصبر قدوم أول دفعات حشرة "سوسة السالفينيا" المائية من أجل تخليصهم من نبات "السالفينيا" الذي غزا سطح بحيرتهم وقتل الأسماك التي كانت تعيش فيها.