درس العلماء نوعا من السمك يطلق عليه اسم “جوبي” يعيش في أميركا الجنوبية يمكن أن يتحمّل وضعه في أحواض، ولاحظوا أن كلا من الأسماك يتفاعل بشكل مختلف مع الضغط والأوضاع المختلفة التي تعرضت لها.
الصورة أرشيفية

لندن- أ ف بأظهرت دراسة علمية حديثة أن السمك لديه شخصية مركّبة تجعل كل سمكة تتفاعل بشكل مختلف مع الخطر، وبشجاعة مختلفة بين الواحدة والأخرى. ودرس العلماء نوعا من السمك يطلق عليه اسم "جوبي" يعيش في أميركا الجنوبية يمكن أن يتحمّل وضعه في أحواض، ولاحظوا أن...

دراسة: السمك لديه شخصية مركّبة

لندن- أ ف بأظهرت دراسة علمية حديثة أن السمك لديه شخصية مركّبة تجعل كل سمكة تتفاعل بشكل مختلف مع الخطر، وبشجاعة مختلفة بين الواحدة والأخرى. ودرس العلماء نوعا من السمك يطلق عليه اسم "جوبي" يعيش في أميركا الجنوبية يمكن أن يتحمّل وضعه في أحواض، ولاحظوا أن...

29 سبتمبر 2017

لندن- أ ف ب
أظهرت دراسة علمية حديثة أن السمك لديه شخصية مركّبة تجعل كل سمكة تتفاعل بشكل مختلف مع الخطر، وبشجاعة مختلفة بين الواحدة والأخرى. ودرس العلماء نوعا من السمك يطلق عليه اسم "جوبي" يعيش في أميركا الجنوبية يمكن أن يتحمّل وضعه في أحواض، ولاحظوا أن كلا من الأسماك -موضع الدراسة- يتفاعل بشكل مختلف مع الضغط والأوضاع المختلفة التي تعرضت لها.
فإن وضعت هذه الأسماك في بيئة خطرة تختلف ردود فعلها بين من تحاول الاختباء ومن تحاول الهرب ومن تفتّش المكان بحذر، وفقا لـ "توم هوسلاي"، الباحث في معهد "علوم الأنظمة البيئية" في جامعة "أكستر" البريطانية. ونفّذت هذه التجربة مرارا، وفي كل مرّة كانت كلّ سمكة تحتفظ بسلوكها، وفقا للدراسة المنشورة في مجلة "فنكشنال إيكولوجي". وسيحاول العلماء في مرحلة مقبلة البحث عن المحدّدات الجينية المتصلة بهذا السلوك للتعمق في فهم مسار التطوّر، ومعرفة ما إن كانت هذه السياسات المختلفة من التصرّف كانت موجودة مع تطوّر النوع، وفقا للباحث "ألاستير ويلسون".

انتهى

علوم

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

الجسم الضخم المكتشف قد يكون أكبر مذنب. وهو يظهر بالفعل علامات على النشاط عندما يقترب من مدار زحل.

الكشف عن الجزء الغامض لكوكب المريخ

علوم فلك

الكشف عن الجزء الغامض لكوكب المريخ

يشغل قلب المريخ حوالي نصف باطن الكوكب وهو أكبر بكثير مما توقع العلماء.

"مسابر الأمل" يقطع  أكثر من مليون و150 ألف كيلومتر  خلال عام

علوم فلك

"مسبار الأمل" يقطع أكثر من مليون و150 ألف كيلومتر خلال عام

العمل في تصميم وتنفيذ وبناء "مسبار الأمل" استمر 6 سنوات فقط، وبنصف تكلفة المشاريع العلمية الأخرى إلى كوكب المريخ