أحد العناكب ذات البيوت القمعية الشكل في حديقة الزواحف الأسترالية بسيدني.

سيدني - رويترزحث مدير حديقة حيوان أسترالية الناس على صيد العناكب القاتلة والتبرع بها للمساعدة في زيادة المخزون من الترياق المعالج للدغاتها بعد تراجعه في الفترة الأخيرة. وتعتمد حديقة الزواحف الأسترالية -المنتج الوحيد في البلاد لسم العناكب "ذات البيوت...

تبـرع بالعناكـب القاتلـة

سيدني - رويترزحث مدير حديقة حيوان أسترالية الناس على صيد العناكب القاتلة والتبرع بها للمساعدة في زيادة المخزون من الترياق المعالج للدغاتها بعد تراجعه في الفترة الأخيرة. وتعتمد حديقة الزواحف...

25 يناير 2017

سيدني - رويترز
حث مدير حديقة حيوان أسترالية الناس على صيد العناكب القاتلة والتبرع بها للمساعدة في زيادة المخزون من الترياق المعالج للدغاتها بعد تراجعه في الفترة الأخيرة. وتعتمد حديقة الزواحف الأسترالية -المنتج الوحيد في البلاد لسم العناكب "ذات البيوت القمعية" الشكل منذ عام 1981- على الناس في إمدادها بالعناكب التي يستخلص منها السم المستخدم في صناعة الترياق.
لكن تيم فوكنر -مدير عام الحديقة- قال إن هذا البرنامج معرض للخطر الآن بعد أن تقلص عدد العناكب التي تبرع بها الناس العام الماضي وموجة طقس حار شجعت نشاط العناكب في اللدغ. وأضاف "حاولنا صيد عدد كاف من العناكب بأنفسنا ولم نتمكن من ذلك". وتقول الحديقة على موقعها الالكتروني إن العناكب ذات البيوت القمعية الشكل تعيش في جنوب شرق أستراليا٬ لكن النوع المعروف منها بأنه قاتل هو الموجود في منطقة سيدني. وبعد استخلاص السم من العناكب تورده الحديقة إلى شركة "سي.ال.اس" التي تحوله إلى ترياق ينقذ الحياة.
وذكرت وسائل الإعلام أن أستراليا شهدت هجومين لعناكب البيوت القمعية في أسبوعين منهما واقعة لدغت فيها امرأة وهي نائمة. ولم يمت أحد من لدغ العناكب منذ بدء البرنامج المضاد لسمها في عام 1981. وقال فوكنر إن صيد العناكب القاتلة آمن طالما اتبعت التعليمات.

انتهى

علوم

"الربيع الصامت": كيف انتصر كتاب على مادة "دي دي تي"

"الربيع الصامت": كيف انتصر كتاب على مادة "دي دي تي"؟

أطلقت الكاتبة "راشيل كارسون" تحذيرًا شديد اللهجة من استخدام مادة "دي دي تي" القاتلة للحشرات عبر كتابها "الربيع الصامت"؛ لتغدو واحدة من القصص الملهمة في صون البيئة والنضال من أجل عالم أفضل.

سياحة الفضاء: حلم البشر يقترب

علوم فلك

سياحة الفضاء: حلم البشر يقترب

إذا كنت تبحث عن مكان جديد تقضي فيه عطلتك الأسبوعية، لا عليك سوى حجز تذكرة والبدء في تدريب لينتهي بك الأمر في الفضاء.

تحذير جديد: اختفاء ثُلث الجرف الجليدي بنهاية القرن الحالي

علوم

تحذير جديد: اختفاء ثُلث الجرف الجليدي بنهاية القرن الحالي

العلماء يواصلون دق ناقوس الخطر من تأثيرات الاحتباس الحراري على مستقبل الكوكب. ودراسة جديدة تتوقع اختفاء ثُلث الجُروف الجليدية في القطب الجنوبي بحلول نهاية القرن الحالي.