تأتي هذه المبادرة على خلفية أزمة الصيد غير المشروع في جنوب إفريقيا، حيث تم قتل أكثر من 1000 وحيد قرن العام الماضي بسبب الطلب المتزايد على قرونها في آسيا لاعتقادات طبية شعبية مزعومة.

حديقة آدو الوطنية للأفيال "جنوب إفريقيا"- رويترزبعد مضي 50 عاما تقريبا على صيدها حتى انقرضت في تشاد، تعود حيوانات "وحيد القرن الأسود" (الكركدن) من جديد للتجول في البرية في البلد الإفريقي، في أحدث إجراء ضمن تحرك يهدف لإعادة الثدييات الضخمة لمواطنها...

بعد غياب خمسة عقود.. وحيد القرن يعود إلى تشاد

حديقة آدو الوطنية للأفيال "جنوب إفريقيا"- رويترزبعد مضي 50 عاما تقريبا على صيدها حتى انقرضت في تشاد، تعود حيوانات "وحيد القرن الأسود" (الكركدن) من جديد للتجول في البرية في البلد الإفريقي، في أحدث إجراء ضمن تحرك يهدف لإعادة الثدييات الضخمة لمواطنها...

4 مايو 2018

حديقة آدو الوطنية للأفيال "جنوب إفريقيا"- رويترز
بعد مضي 50 عاما تقريبا على صيدها حتى انقرضت في تشاد، تعود حيوانات "وحيد القرن الأسود" (الكركدن) من جديد للتجول في البرية في البلد الإفريقي، في أحدث إجراء ضمن تحرك يهدف لإعادة الثدييات الضخمة لمواطنها السابقة في قارة إفريقيا. إذ ستنقل ستة من حيوانات وحيد قرن جواً -خلال هذه الأيام- إلى حديقة "زاكوما الوطنية" في تشاد قادمة من مدينة "بورت إليزابيث" في دولة جنوب إفريقيا. وستكون الحيوانات مخدرة ومحبوسة داخل أقفاص صنعت خصيصا لها حتى لا تسبب فوضى أثناء الرحلة الجوية. وتأتي المبادرة على خلفية أزمة الصيد غير المشروع في جنوب إفريقيا، حيث تم قتل أكثر من 1000 وحيد قرن العام الماضي بسبب الطلب المتزايد على قرونها في آسيا لاعتقادات طبية شعبية مزعومة.
وتعد جنوب إفريقيا موطن لـ 18 ألف من وحيد القرن الأبيض وألفين من وحيد القرن الأسود الأصغر حجما؛ أي ما يعادل نحو 80 بالمئة من إجمالي عدد هذه الحيوانات الكبيرة -سميكة الجلد- في العالم، وهو ما جعل هذا البلد نقطة انطلاق لجهود إعادة هذه الحيوانات للعيش في مناطق أخرى. ولا يوجد في تشاد أي حيوانات وحيد قرن منذ السبعينيات.

علوم

السفر إلى الفضاء يؤدي إلى تلف في الدماغ

السفر إلى الفضاء يؤدي إلى تلف في الدماغ

وثقت دراسة جديدة للمرة الأولى تأثيرات السفر إلى الفضاء طويلًا على أدمغة البشر.

الزهرة لم تحتضن يوما أي محيطات... والأرض أفلتت بصعوبة من المصير عينه

علوم فلك

دراسة: الأرض أفلتت بصعوبة من مصير كوكب الزهرة

تستبعد دراسة جديدة فرضية وجود حياة سابقة على كوكب الزهرة المعروف أيضًا باسم "توأم الأرض".

بحلول عام 2500 .. الأرض غريبة عن البشر!

علوم

بحلول عام 2500 .. الأرض غريبة عن البشر!

لفهم التأثيرات المناخية والتخطيط لها بشكل كامل في ظل أي سيناريو، يجب على الباحثين وصانعي السياسات النظر إلى ما هو أبعد من معيار عام 2100.