مهندسان يعملان على ترميم وإعادة تركيب أجزاء من المركب الثاني لخوفو.

أ ف ب - صحيفة الخليجأظهر انتشال قطعة خشبية من الحفرة التي تضم مركب خوفو الثاني (2650 قبل الميلاد) جنوب الهرم الأكبر قرب القاهرة، للمرة الأولى استخدام المعادن في القوارب، ما يغير النظرة السائدة حول صناعة السفن الفرعونية القديمة.وقال خالد عناني، وزير...

الفراعنة استخدموا المعادن في مراكبهم الخشبية

أ ف ب - صحيفة الخليجأظهر انتشال قطعة خشبية من الحفرة التي تضم مركب خوفو الثاني (2650 قبل الميلاد) جنوب الهرم الأكبر قرب القاهرة، للمرة الأولى استخدام المعادن في القوارب، ما يغير النظرة السائدة حول صناعة السفن الفرعونية القديمة.وقال خالد عناني، وزير...

1 سبتمبر 2016

أ ف ب - صحيفة الخليج

أظهر انتشال قطعة خشبية من الحفرة التي تضم مركب خوفو الثاني (2650 قبل الميلاد) جنوب الهرم الأكبر قرب القاهرة، للمرة الأولى استخدام المعادن في القوارب، ما يغير النظرة السائدة حول صناعة السفن الفرعونية القديمة.
وقال خالد عناني، وزير الدولة للآثار، في مؤتمر صحفي عقده مع ساكوجي يوشيمورا، رئيس البعثة اليابانية العاملة على مشروع ترميم وإعادة تركيب المركب الثاني لخوفو: «هذه القطعة المهمة التي انتشلت هي من قطع الطبقة الثامنة للمركب، ووضعت فيها حلقات معدنية لا مثيل لها في المركب الأول لخوفو الموضوع في مبنى خاص بالقرب من الجانب الجنوبي للهرم الأكبر». وخوفو هو ثاني فراعنة الأسرة الرابعة، وباني الهرم الأكبر على هضبة الجيزة.

وأوضح ساكوجي يوشيمورا أن الحلقات الموجودة منها حلقات مكتملة، وأخرى على شكل حرف (يو) بالإنجليزية، الأولى استخدمت في التثبيت والأخرى استخدمت لوضع المجاذيف لمنع احتكاك الخشب بالخشب خوفاً من تآكل المركب.

انتهى

علوم

"القائمة الخضراء" الجديدة.. خارطة طريق لاستعادة الأنواع

"القائمة الخضراء" الجديدة.. خارطة طريق لاستعادة الأنواع

لتحديد الحالة الخضراء لكل نوع، قارن أكثر من 200 باحث حجم ونطاق الكائنات الحالية بما كانوا عليه في الماضي.

البحث عن حضارات "الغرباء" خارج كوكب الأرض

علوم فلك

البحث عن حضارات "الغرباء" خارج كوكب الأرض

يهدف مشروع "غاليليو" إلى البحث عن أقمار اصطناعية محتملة خارج الأرض ترصد كوكبنا.

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

علوم فلك

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

الجسم الضخم المكتشف قد يكون أكبر مذنب. وهو يظهر بالفعل علامات على النشاط عندما يقترب من مدار زحل.