تعتمد الروبوتات التي يتم تطويرها حاليا على إرسال الأشعة القاتلة للفيروس بشكل رأسي، وبإمكانها تطهير الأماكن التي تبعد 60 سنتيمترا في نحو دقيقة. الصورة: Marathon Targets

بالتوازي مع الجهود الدولية الساعية لوقف انتشار وباء فيروس كورونا المستجد، دخل الجيش الأميركي على الخط بـ"روبوت" بإمكانه قتل الفيروس المسبب لمرض "كوفيد-19". وكشف موقع "ميليتري" الأميركي المتخصص في الشؤون العسكرية، أن الجيش الأميركي يستعد لتعديل...

 يستعد الجيش الأميركي لتعديل “روبوتات” يستخدمها حاليا في أغراض عسكرية، إلى أجهزة يمكنها تطهير الأماكن المغلقة من فيروس كورونا، باستخدام الأشعة فوق البنفسجية. الصورة: U.S. Marine Corps photo/Eric T. Keenan

بالتوازي مع الجهود الدولية الساعية لوقف انتشار وباء فيروس كورونا المستجد، دخل الجيش الأميركي على الخط بـ"روبوت" بإمكانه قتل الفيروس المسبب لمرض "كوفيد-19". وكشف موقع "ميليتري" الأميركي المتخصص في الشؤون العسكرية، أن الجيش الأميركي يستعد لتعديل...

الجيش الأميركي يستعين بـ"روبوتات" لوقف انتشار كورونا

بالتوازي مع الجهود الدولية الساعية لوقف انتشار وباء فيروس كورونا المستجد، دخل الجيش الأميركي على الخط بـ"روبوت" بإمكانه قتل الفيروس المسبب لمرض "كوفيد-19". وكشف موقع "ميليتري" الأميركي المتخصص في...

29 ابريل 2020

بالتوازي مع الجهود الدولية الساعية لوقف انتشار وباء فيروس كورونا المستجد، دخل الجيش الأميركي على الخط بـ"روبوت" بإمكانه قتل الفيروس المسبب لمرض "كوفيد-19". وكشف موقع "ميليتري" الأميركي المتخصص في الشؤون العسكرية، أن الجيش الأميركي يستعد لتعديل "روبوتات" يستخدمها حاليا في أغراض عسكرية، إلى أجهزة يمكنها تطهير الأماكن المغلقة من فيروس كورونا، باستخدام الأشعة فوق البنفسجية. وتعتمد الروبوتات التي يتم تطويرها حاليا على إرسال الأشعة القاتلة للفيروس بشكل رأسي، وبإمكانها تطهير الأماكن التي تبعد 60 سنتيمترا في نحو دقيقة.
وقالت مصادر في الجيش إن الروبوت يستخدم أشعة بقوة تبلغ ضعف تلك المعروفة بقتل الأنواع الأخرى من الفيروسات التاجية. وكان الفيروس الفتاك وصل إلى أكثر من 150 قاعدة عسكرية على الأقل، وأصاب أكثر من 3 آلاف عسكري في الولايات المتحدة، أكثر بلد العالم تضررا من كورونا سواء من حيث عدد الإصابات أو حالات الوفاة. وأكد موقع "ميليتري" أن الجيش الأميركي كلف شركة "ماراثون تارغتس" بتحويل روبوتات بـ4 إطارات تستخدم كأهداف متحركة للتصويب عليها، إلى أجهزة قاتلة لفيروس كورونا.
وقال "رالف بيتروف" مدير فرع الشركة في أميركا الشمالية عن الأجهزة "المحولة": "إذا أردتها أهدافا متحركة فهي كذلك، وإذا أردتها قاتلة لكورونا يمكن استخدامها أيضا". وأوضح بيتروف أن شركته تعاقدت على شراء ألواح تطلق أشعة فوق بنفسجية في وقت سابق من شهر أبريل الجاري، وسيستغرق تركيبها على الروبوتات ساعات معدودة.
ورغم أن العلماء لم يجزموا بعد بتأثير الأشعة فوق البنفسجية على فيروس كورونا المستجد، فإن باحثا لدى "جامعة كولومبيا" في نيويورك يدرس حاليا كيفية استخدام هذه الطاقة لمنع انتشار الوباء. وتستخدم هذه الأشعة بالفعل في المستشفيات والمراكز الطبية لتطهير الغرف والمعدات من الجراثيم، لكنها يجب أن تبقى بعيدا عن الإنسان لأنها تسبب سرطان الجلد وأمراض العين.

المصدر: سكاي نيوز عربية

علوم

لماذا يسعى العلماء للكشف على منشأ "كورونا"؟

لماذا يبحث العلماء عن منشأ "كورونا"؟

ما زال العلماء يسعون إلى حل لغز كيف وصل فيروس كورونا إلى البشر ومعرفة الحيوان الوسيط الذي حمل الفيروس من الخفافيش إلى الإنسان.

"المدينة الذهبية المفقودة" تكشف أسرار حياة المصريين القدماء

علوم حضارات

"المدينة الذهبية المفقودة" تكشف أسرار حياة المصريين القدماء

منازل من القرميد وأفران لطهي اللحوم وأواني فخارية وتماثيل ونقوش ورفات مدفونة تحت الرمال لأكثر من 3000 عام، قد تُعيد كتابة تاريخ حياة المصريين القدماء.

رسميًا.. الإعلان عن رائدي فضاء جديدين في الإمارات

علوم فلك

رسميًا.. الإعلان عن رائدي فضاء جديدين في الإمارات

أعلنت دولة الإمارات اسمي رائدي الفضاء الإماراتيين الجديدين ضمن "برنامج الإمارات لرواد الفضاء"، من بينهما أول رائدة فضاء عربية.