قال الباحثون إن هذه القردة تتميز باختلافات جينية وعظمية، واختلافات في أسنانها مقارنة بالنوعين الأخريين من الأورانغوتان. صورة أرشيفية

سكاي نيوز عربيةتعرف باحثون على فصيل جديد من قردة "الأورانغوتان" في جزيرة "سومطرة" الإندونيسية، مؤكدين أن مجموعة صغيرة منها في غابة "باتانغ تورو" تستحق وصفها بأنها فصيل ثالث من الحيوان الثديي الذي يعيش على الأشجار. وقال الباحثون إن هذه القردة تتميز...

اكتشاف نوع جديد من قردة "الأورانغوتان"

سكاي نيوز عربيةتعرف باحثون على فصيل جديد من قردة "الأورانغوتان" في جزيرة "سومطرة" الإندونيسية، مؤكدين أن مجموعة صغيرة منها في غابة "باتانغ تورو" تستحق وصفها بأنها فصيل ثالث من الحيوان الثديي الذي يعيش على الأشجار. وقال الباحثون إن هذه القردة تتميز...

3 نوفمبر 2017

سكاي نيوز عربية
تعرف باحثون على فصيل جديد من قردة "الأورانغوتان" في جزيرة "سومطرة" الإندونيسية، مؤكدين أن مجموعة صغيرة منها في غابة "باتانغ تورو" تستحق وصفها بأنها فصيل ثالث من الحيوان الثديي الذي يعيش على الأشجار. وقال الباحثون إن هذه القردة تتميز باختلافات جينية وعظمية، واختلافات في أسنانها مقارنة بالنوعين الأخريين من الأورانغوتان. وبذلك، يصل عدد هذا النوع من القردة الموجودة في أنحاء العالم إلى سبعة، بخلاف الغوريلا الشرقية والغربية في إفريقيا والشامبانزي والبونوبوس.
ويشعر الباحثون بقلق على مستقبل النوع الجديد الذين أطلقوا عليه اسم "تابانولي أورانغوتان"، على أن يكون اسمه العلمي (بونغوتابانولينسيس). إذ قال "ماثيو نواك"، عالم أحياء من برنامج "سوماطران أورانعوتان، "لا يوجد أكثر من 800 قرد متبقية منها في ثلاث مناطق غابات". وبخلاف الصيد البشري، يقول نواك: "إن مناطق كبيرة من مواطن عيش تابانولي مهددة بشدة من تغير الموائل إلى الزراعة واستكشاف المعادن والاستغلال، ومن مشروع كبير لإنتاج الطاقة الكهرومائية وآخر لإنتاج الطاقة الحرارية".

علوم

البحث عن حضارات "الغرباء" خارج كوكب الأرض

البحث عن حضارات "الغرباء" خارج كوكب الأرض

يهدف مشروع "غاليليو" إلى البحث عن أقمار اصطناعية محتملة خارج الأرض ترصد كوكبنا.

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

علوم فلك

اكتشاف أكبر مذنب على الإطلاق

الجسم الضخم المكتشف قد يكون أكبر مذنب. وهو يظهر بالفعل علامات على النشاط عندما يقترب من مدار زحل.

الكشف عن الجزء الغامض لكوكب المريخ

علوم فلك

الكشف عن الجزء الغامض لكوكب المريخ

يشغل قلب المريخ حوالي نصف باطن الكوكب وهو أكبر بكثير مما توقع العلماء.