أذرع مبصرة

يعرف العلماء منذ زمن بعيد أن نجم البحر يمتلك عيوناً. وها نحن اليوم نكتشف كيفية عملها من خلال دراسة حديثة أُجريت على نجم البحر الأزرق "Linckia laevigata" (الصورة أعلاه)، وهو أحد أكثر نجوم البحر وفرةً في الحيود المرجانية عبر العالم.توجد العيون في أطراف...

أذرع مبصرة

يعرف العلماء منذ زمن بعيد أن نجم البحر يمتلك عيوناً. وها نحن اليوم نكتشف كيفية عملها من خلال دراسة حديثة أُجريت على نجم البحر الأزرق "Linckia laevigata" (الصورة أعلاه)، وهو أحد أكثر نجوم البحر وفرةً في الحيود المرجانية عبر العالم.توجد العيون في أطراف...

27 ابريل 2014 - تابع لعدد مايو 2014

يعرف العلماء منذ زمن بعيد أن نجم البحر يمتلك عيوناً. وها نحن اليوم نكتشف كيفية عملها من خلال دراسة حديثة أُجريت على نجم البحر الأزرق "Linckia laevigata" (الصورة أعلاه)، وهو أحد أكثر نجوم البحر وفرةً في الحيود المرجانية عبر العالم.
توجد العيون في أطراف الأذرع الخمسة لنجم البحر الأزرق، لكنها لا تشتغل بنفس طريقة العين البشرية. يقول أنديرس غارم اختصاصي علم الأحياء العصبي: "نظن أنها لا تستطيع سوى رؤية الفرق بين الضوء والعتمة بدرجة تمييز منخفضة". ويرجع هذا الاختلاف في الإبصار بين البشر وهذا الحيوان إلى حجم الدماغ؛ فلقد تطور بصرنا حتى يعالج المزيد من البيانات المرئية التي يتلقاها من الدماغ الذي صار أكبر حجما وأكثر تعقيداً. في حين، لا يمتلك نجم البحر سوى مجموعة صغيرة من الخلايا العصبية التي تعالج المعلومات البصرية. ومع ذلك، يقول غرام، فإن القدرة البصرية البدائية لهذا الحيوان تفي بالغرض تماماً. -دانيال ستون

استكشاف

سباق التسلح الليلي بين العث والخفافيش

سباق التسلح الليلي بين العث والخفافيش

باستخدام شراك الخداع الصوتية طور أنواع من العث أساليب دفاعية جديدة ضد هجمات الخفافيش.

السعودية إلى صافي انبعاثات صفرية بحلول 2060

استكشاف الكوكب الممكن

السعودية إلى "الحياد المناخي" بحلول 2060

جاء الإعلان عن المبادرة قبيل مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ ، والذي من المرجو أن يتم خلاله الاتفاق على خفض أكبر للانبعاثات.

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

استكشاف ما وراء الصورة

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

يحتوي الأسمنت،على الكلنكر كمكوّن رئيسي يتم إنتاجه عن طريق تسخين الحجر الجيري والطين في الفرن. وتطلق عملية التسخين هذه انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون.