تصدرت مدينة أبوظبي قائمة "أكثر المدن أمنا وأمانا" على مستوى العالم، في آخر تصنيف صادر عن موقع "نومبيو" لعام 2018. الصورة: خالد الحمادي

كلمة رئيس التحرير

السعد المنهالي

السعد المنهالي

اتسمت مدينة أبوظبي خلال العقود الماضية، ومنذ بدأت النهضة العمرانية بفضل الطفرة الاقتصادية، بجمالية عمرانية راعت إلى درجة عالية المحددات البيئية والاجتماعية والثقافية للمكان. فقد أولى الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان اهتماما بالغا...

01 ابريل 2019 - تابع لعدد أبريل 2019

اتسمت مدينة أبوظبي خلال العقود الماضية، ومنذ بدأت النهضة العمرانية بفضل الطفرة الاقتصادية، بجمالية عمرانية راعت إلى درجة عالية المحددات البيئية والاجتماعية والثقافية للمكان. فقد أولى الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان اهتماما بالغا بالمشروع الحضري لإمارة أبوظبي، إذ كان رحمه الله يحلم بمدينة فُضلى، واضعا نصب عينيه تلك المحددات؛ وهو نهج يسير عليه القائمون على التنمية العمرانية في أبوظبي حتى اليوم؛ لاسيما في ظل التغييرات السريعة التي شهدتها الإمارة وتحديدا خلال العشرين عاما الماضية. وليس أدل على ذلك من بناء المدن المتكاملة خارج حدود جزيرة أبوظبي، بالإضافة إلى "مشروع منطقة العاصمة"، مع مراعاة الموارد والمحددات الحالية والمستقبلية المتوقعة، سواء أكانت بشرية أم بيئية.
نعلم تماما -نحن أبناء جيل السبعينيات من سكان إمارة أبوظبي- مقدار التغيير الذي حدث في المشهد الحضري في كل أرجاء الإمارة؛ وهو ما يمكن التأكد منه عبر عودة سريعة إلى الصور والفيديوهات الأرشيفية التي تجعلنا نستحضر بسهولة ذلك التغيير الكبير الذي ظلت تشهده الإمارة على مستوى التخطيط والتنفيذ من عقد إلى آخر. ذلك أنه ومنذ تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، ورغم التحول المتسارع، كان لكل مرحلة سمات عمرانية جلية، أكدت أن ما يحدث هو ضمن مخطط شامل مرن ومدروس بدقة لتسهيل الانتقال إلى مراحل لاحقة بكل انسيابية، من دون إغفال المعايير التي ظلت ثابتة رغم المستجدات؛ وأهمها على الإطلاق ترك إرث حضري يمكِّن الأجيال المقبلة من العيش في بيئة مستدامة مناسبة للجميع، مهما اختلف تنوعهم الديموغرافي، بشكل يضمن سعادة الإنسان.. والمكان.

كلمة رئيس التحرير للأعداد السابقة

عامٌ.. لا كالأعوام

عامٌ.. لا كالأعوام

أرى أن عام 2021 لم ولن يكون عامًا كأي عام عادي تُدوَّن أحداثُه عـلى صفحـات تاريـخ دولة الإمارات العربية المتحدة. فقـد شهد -وما يزال- من الأحداث الكبرى ما يستحق الوقوف عنده وقفـة تأمـل وتدبّـر.. وفخـر واعتـزاز.

لا شيء ثابت

كلمة رئيس التحرير العدد

لا شيء ثابت

لا شــيء ثــابت.. علقَت تلك العبارة في ذهني بعد أن قرأتها في أحد تحقيقات عددكم هذا من مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية؛ والحقيقة أنها تمثل سُنة ثابتة من سنن الكون التي نعلمها جيدا ولكننا لا ندرك كُنهَها تمامًا.

ذهول.. ودهشة!

كلمة رئيس التحرير العدد

ذهول.. ودهشة!

بكل هذا القدر من "التطرف" في النبوغ والعطاء نعيش قصص ناشيونال جيوغرافيك التي تنهل من هذا المزيج الذي ما انفك يبهرني في كل شهر

الرقص على جراح الآخرين

كلمة رئيس التحرير العدد

الرقص على جراح الآخرين

إننا إزاء إصرار بشري مستمر على الاستزادة من كل شيء، المال والنفوذ والمتعة والإثارة.. حتى إنها باتت تتحول إلى حاجات أساسية..

للناس في موتاهم.. شؤون!

كلمة رئيس التحرير العدد

للناس في موتاهم.. شؤون!

"استغـــل" فريــــق تحـريــــر مجلـــة "ناشيونال جيوغرافيك العربية" غيابي لأسباب قاهرة عن هذا العدد، لينشر تحقيقًا ظللتُ "أُكافح" من أجل تأجيل نَشرِه منذ خمسة أعوام أو أكثر. وقد اختار له الفريقُ هذا العنوان: "في بيتنا.. موتى".

جاري تحميل البيانات