حفريات المغرب تحل لغز رقاب الديناصورات الطائرة

صورة تخيلية للديناصورات الطائرة المعروفة باسم "التيروصورات". الصورة: shutterstock

حفريات المغرب تحل لغز الديناصورات الطائرة

ديناصورات يصل طول رقابها إلى 3 أمتار وتستطيع الطيران.. لغز ظل بدون حل إلى أن كشفت حفريات عُثر عليها في المغرب عن السر

15 ابريل 2021

ظل لغز رقاب الديناصورات الطائرة المعروفة باسم التيروصورات، محيرًا للعلماء، خاصة وأن رقابها وصل طولها إلى نحو 3 أمتار، أي أنها أطول من رقاب الزرافات، إذن كيف تحملت هذه الديناصورات وزنها الثقيل؟

من خلال تحليل عينات من العمود الفقري لهذه الحيوانات، والتي عُثر عليها عن طريق حفريات في المغرب، أثبت العلماء أن السر يمكن في مجموعة معقدة من العظام شعاعية الشكل التي يتألف منها العمود الفقري، إذ هي على الرغم من كونها خفيفة جداً، تستطيع تحمّل وزن رأس التيروصور وعنقه. بحسب أوربانا شامبين طالبة الدكتوراه من جامعة إيلينوي الأميركية، فإن هذه الهياكل فريدة في نوعها، فالأنبوب العصبي لهذه الحيوانات، الذي يضم الأعصاب عبر العمود الفقري يقع في وسط الفقرة ويتصل بالجدران الخارجية للأخيرة عبر عظام دقيقة تسمى الترابيق، تتوزع على شكل شعاعي ويتقاطع بعضها مع بعض، كما هي حال القضبان في عجلة الدراجة. وتمتد العظام الشعاعية على طول الفقرة، مما يمنحها شكلاً حلزونياً ويوفر المزيد من الصلابة إلى الهيكل.

سر طيران الديناصورات يكمن في مجموعة معقدة من العظام شعاعية الشكل التي يتألف منها العمود الفقري

تعاون فريق الباحثين مع مهندسي ميكانيكا حيوية أظهر وجود نحو 50 فقط ممن العظام ذات الشكل الشعاعي، ما يجعل الوزن الذي يمكن أن تتحمله البتروصورات أكبر بنسبة 90٪، هذا الاكتشاف ساهم في حل الكثير من الأسئلة المتعلقة بالميكانيكا الحيوية حول كيفية تمكن هذه المخلوقات من تحمل وزن رؤوسها الضخمة التي يزيد طولها عن متر ونصف متر، والمثبتة على أعناق أطول من رقبة الزرافة الحديثة، والاحتفاظ في الوقت نفسه بالقدرة على الطيران.

المصدر: وكالة الأنباء الفرنسية

وحيش

الثعلب القطبي

الثعلب القطبي

وسط عاصفة قطبية هوجاء يشق الثعلب القطبي هذا طريقه بحثًا عن مأوئ يحميه من البرد القارس في غرب أيسلندا.

أسماك القرس في غرينلاند.. الفقاريات الأطول عمرًا

وحيش سلوك

أسماك القرش في غرينلاند.. الفقاريات الأطول عمرًا

تعد أسماك القرش في غرينلاند من أكبر أسماك القرش في العالم، إذ يبلغ طولها 7.3 مترًا، ويصل وزنها إلى 1200 كيلوغرام.

دراسة: كسلان الأرض المنقرض كان من آكلي اللحوم

وحيش سلوك

دراسة: كسلان الأرض المنقرض كان من آكلي اللحوم

على الرغم من أن أنواع الكسلان الستة الحية من آكلي النباتات إلا أن ميلودون لم يكن مثلها.