‎بعد انتهاء ذكرَيّ “حرباء نمريّ” للتوّ من الاقتتال على أنثى، نرى المنتصر مستمراً في إبراز ألوانه القتالية، في حين تحول المهزوم إلى لون داكن ينمّ عن الإذعان لخصمه.

عندما تتعلّق المسألة بعدد الصفات الخلْقية العجيبة، فلا شيء ينافس الحرباء؛ إذ أنه يتمتع بلسان يفوق طول جسمه بكثير ينطلق كالرصاصة لالتقاط الحشرات في أقل من ثانية، وعينين جاحظتين حادّتي البصر تتحرّك كل منهما بشكل مستقل عن الأخرى، ويدين وقدمين كالكلاّبات،...

 ‎”حرباء ويل”، و”حرباء بارسون” الذي يُعدّ من أكبر أنواع الحرابي.

عندما تتعلّق المسألة بعدد الصفات الخلْقية العجيبة، فلا شيء ينافس الحرباء؛ إذ أنه يتمتع بلسان يفوق طول جسمه بكثير ينطلق كالرصاصة لالتقاط الحشرات في أقل من ثانية، وعينين جاحظتين حادّتي البصر تتحرّك كل منهما بشكل مستقل عن الأخرى، ويدين وقدمين كالكلاّبات،...

 ‎مواجهة بين حرباوين نمريّين ذكرين، يعرضان فيها ألوانهما التهديدية. في حال لم يتراجع أي منهما قد تتصاعد المواجهة لتتحوّل إلى فحيح ونطح وعضّ.

عندما تتعلّق المسألة بعدد الصفات الخلْقية العجيبة، فلا شيء ينافس الحرباء؛ إذ أنه يتمتع بلسان يفوق طول جسمه بكثير ينطلق كالرصاصة لالتقاط الحشرات في أقل من ثانية، وعينين جاحظتين حادّتي البصر تتحرّك كل منهما بشكل مستقل عن الأخرى، ويدين وقدمين كالكلاّبات،...

‎كلما ازدادت قدرة “الحرباء النمري” اليافع على التماهي مع محيطه، ازداد أماناً من الحيوانات الضارية. وهذا النوع هو من الحيوانات الأصلية لمدغشقر والقارة الإفريقية.

عندما تتعلّق المسألة بعدد الصفات الخلْقية العجيبة، فلا شيء ينافس الحرباء؛ إذ أنه يتمتع بلسان يفوق طول جسمه بكثير ينطلق كالرصاصة لالتقاط الحشرات في أقل من ثانية، وعينين جاحظتين حادّتي البصر تتحرّك كل منهما بشكل مستقل عن الأخرى، ويدين وقدمين كالكلاّبات،...

الأعجوبة المتلوّنة

عندما تتعلّق المسألة بعدد الصفات الخلْقية العجيبة، فلا شيء ينافس الحرباء؛ إذ أنه يتمتع بلسان يفوق طول جسمه بكثير ينطلق كالرصاصة لالتقاط الحشرات في أقل من ثانية، وعينين جاحظتين حادّتي البصر تتحرّك...

قلم عدسة: كريستيان زيغلر

عدسة عدسة: كريستيان زيغلر

1 سبتمبر 2015

عندما تتعلّق المسألة بعدد الصفات الخلْقية العجيبة، فلا شيء ينافس الحرباء؛ إذ أنه يتمتع بلسان يفوق طول جسمه بكثير ينطلق كالرصاصة لالتقاط الحشرات في أقل من ثانية، وعينين جاحظتين حادّتي البصر تتحرّك كل منهما بشكل مستقل عن الأخرى، ويدين وقدمين كالكلاّبات، ضُمّت أصابعها معاً بحيث تجتمع إصبعين من جهة وثلاث أصابع من الجهة المقابلة كما لو أنها قفّازات شتوية. كما يتمتع بقرون تبرز من حاجبيه وأنفه، وحبيبات أنفية للزينة، وقطعة جلدية تحيط بالعنق كما لو أنها طوق مكشكش لشخصية نبيلة من زمن الملكة إليزابيث الأولى.
لكن من بين كل العجائب الخلْقية للحرباء (وهو بالمناسبة مذكّر باللغة العربية)، فإن له صفة مميّزة عرفه الناس بها منذ زمن أرسطو: إنها قدرته على التلوّن. ويسود اعتقاد شائع مفاده أن الحرابي تتخذ لون الأشياء التي تلمسها، لكنه اعتقاد باطل لا أساس له من الصحة. فعلى الرغم من أن بعض التبدّلات التي تطرأ على لون جلدها تساعد الحرابي على التماهي مع محيطها، إلا أن تَغيّر لون جلدها، هو في الواقع، استجابة وظيفية تُستعمل غالباً في التواصل. وما نشهده في الحقيقة هو استعمال هذه العظاية للغة لونيّة كي تعبّر عن أشياء تؤثّر فيها؛ كالتودّد والتنافس وضغوط البيئة التي تحيط بها... أو على الأقل، لنقل أن هذا هو المعتقد القائم اليوم لدى الباحثين.
وعن هذا الموضوع يقول كريستوفر آندرسون، وهو زميل في "جامعة براون" يحضّر لدارسات ما بعد الدكتوراه وخبير حرابي: "صحيحٌ أن الحرابي حظيت باهتمام الناس على مدى قرون، إلا أن الغموض ما فتئ يكتنف طبيعتها، ولا نزال حتى اليوم نحاول فهم كيفية عمل آليّاتها الخلقية" بدءاً من كيفية انقذاف لسانها وصولاً إلى الجوانب الفيزيائية الداخلة في توليد ألوانها المتنوّعة.
وقد حقّق العلماء مؤخراً اكتشافات مهمة في مجال الوظائف الجسدية للحرابي، وذلك عبر مراقبة هذه العظايا وهي بالأسر. أما مستقبل هذه المخلوقات في بيئاتها الأصلية فما زال غامضاً ولا يبعث على الاطمئنان.

سر هوس المصريين القدماء بالقطط

سر هوس المصريين القدماء بالقطط؟

ولع المصريين القدماء بالقطط تراه في كافة المعابد والمقابر.. هذا الولع سره في اعتقادهم بازدواجية القطط كونها مخلصة ومشاكسة مثل الحكام القدماء والآلهة التي ترعاهم أحيانًا وتغضب عليهم في أحيان أخرى.

الجامع الأموي .. دفتر تاريخ الأديان في دمشق

ترحال

الجامع الأموي .. دفتر تاريخ الأديان في دمشق

يسجل الجامع تاريخًا طويلًا للأديان، يجعله حاملًا لقصة تعاقب المعتقدات على الشام. فأصل الجامع هو معبد شُيد خصيصًا للإله الأرامي "هدد" ما بين القرنين (11-10) قبل الميلاد.

الطائف تزدهر بالورود في شهر مضان

ترحال نظرة من كثب

الطائف تزدهر بالورود في شهر مضان

بدأت مدينة الطائف موسم الحصاد لأكثر من 300 مليون زهرة، ليستخرج منها الزيت المستخدم في غسل الجدران الخارجية للكعبة المشرفة.