“جيني موني” تحضن ابنتها بالتبني “لينا” في مدينة فاييتفيل بولاية أركنساس، بعدما أجرت لها علاجاً بدنياً وتمارينَ لتصحيح النطق. وتعاني لينا ذات الست سنوات قصوراً سلوكياً وإدراكياً تسبب فيه -جزئياً- تعرضها للإهمال داخل ميتم أوكراني. وقد رُبطت أطرافها...

“جيني موني” تحضن ابنتها بالتبني “لينا” في مدينة فاييتفيل بولاية أركنساس، بعدما أجرت لها علاجاً بدنياً وتمارينَ لتصحيح النطق. وتعاني لينا ذات الست سنوات قصوراً سلوكياً وإدراكياً تسبب فيه -جزئياً- تعرضها للإهمال داخل ميتم أوكراني. وقد رُبطت أطرافها حرصاً على راحتها.

يكافح تايلر كيبودو، وهو أب أعزب، من أجل تربية أبنائه الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 شهراً و أربع سنوات في مدينة سبرينغفيلد بولاية أوريغون. ويواظب كيبودو على حضور أحد البرامج في جامعة أوريغون لتعلم كيفية تقديم أفضل طرق التنشئة والتحفيز لأبنائه.

بقلم: يوديجيت باتاشارهيعدسة: لين جونسونعندما استشرى "وباء الكوكايين" بمدن أميركا في أواخر ثمانينيات القرن العشرين، كانت هالام هورت، المتخصصة في علم الأطفال حديثي الولادة في فيلادلفيا، منشغلة بحجم الضرر الذي يصيب الأطفال المولودين لأمهات مدمنات. فقد...

دماغنا الأول

بقلم: يوديجيت باتاشارهيعدسة: لين جونسونعندما استشرى "وباء الكوكايين" بمدن أميركا في أواخر ثمانينيات القرن العشرين، كانت هالام هورت، المتخصصة في علم الأطفال حديثي الولادة في فيلادلفيا، منشغلة بحجم الضرر الذي يصيب الأطفال المولودين لأمهات مدمنات. فقد...

قلم: بقلم: يوديجيت باتاشارهي

:عدسة بقلم: يوديجيت باتاشارهي

21 ديسمبر 2014

بقلم: يوديجيت باتاشارهي
عدسة: لين جونسون

عندما استشرى "وباء الكوكايين" بمدن أميركا في أواخر ثمانينيات القرن العشرين، كانت هالام هورت، المتخصصة في علم الأطفال حديثي الولادة في فيلادلفيا، منشغلة بحجم الضرر الذي يصيب الأطفال المولودين لأمهات مدمنات. فقد أجرت هذه العالمة وزملاؤها دراسةً مُقارنة بين الأطفال في سن الرابعة الذين تعرضوا لتأثير المخدرات لمّا كانوا في أرحام أمهاتهم، وأقرانهم الذين لم يتعرضوا لذلك التأثير. كانت الفئتان معاً تنتميان لعائلات ذات دخل منخفض. وقد خلص هؤلاء العلماء إلى عدم وجود أي اختلافات ذات شأن؛ وبدلا عن ذلك، اكتشفوا أن نسبة الذكاء (IQ) لدى الأطفال من كلتا الفئتين تقل كثيراً عن المعدل المطلوب، إذ تقول هورت: "كان هؤلاء الأطفال جذّابين ومثيرين للإعجاب، لكن نسب ذكائهم كانت تتراوح ما بين 82 و83، والحال أن المعدل هو 100. لقد كان ذلك الأمر صادماً".

 

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

يحتوي الأسمنت،على الكلنكر كمكوّن رئيسي يتم إنتاجه عن طريق تسخين الحجر الجيري والطين في الفرن. وتطلق عملية التسخين هذه انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون.

توقعات إنتاج الطاقة الأحفورية غير متناسبة مع أهداف المناخ

استكشاف ما وراء الصورة

توقعات إنتاج الطاقة الأحفورية غير متناسبة مع أهداف المناخ

حذر التقرير الأخير للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ من خطر الوصول إلى عتبة 1,5 درجة مئوية بحلول عام 2030 أي قبل عشر سنوات مما كان متوقعًا.

كيف تؤثر المواد البلاستيكية الدقيقة المحمولة جوًا على تغير المناخ؟

استكشاف الكوكب الممكن

المواد البلاستيكية الدقيقة المحمولة جوًا تؤثر على تغير المناخ

انخفاض كثافة البلاستيك يحوله إلى شظايا يُمكن أن تلتقطها الرياح وتهب في جميع أنحاء العالم.