ينتمي “لاكبا” إلى قومية الشيربا، ويعمل دليلاً جبلياً ويمتلك شركةً لتنظيم بعثات التسلّق؛ وهو يجلس هنا في لحظة تأمل بين القمم القريبة من جبل إيفرست ليحتسي كوباً من الشاي على مرأى من الطيور. التُقطت هذه الصورة في عام 2013، أي قبل سنة واحدة على أكبر كارثة...

ينتمي “لاكبا” إلى قومية الشيربا، ويعمل دليلاً جبلياً ويمتلك شركةً لتنظيم بعثات التسلّق؛ وهو يجلس هنا في لحظة تأمل بين القمم القريبة من جبل إيفرست ليحتسي كوباً من الشاي على مرأى من الطيور. التُقطت هذه الصورة في عام 2013، أي قبل سنة واحدة على أكبر كارثة تحلّ بأهالي الشيربا.

 ‎يلفّ دا نورو وهو من الشيربا) حبلاً لدى المخيّم الثاني الذي يجثم على جبل آما دابلام كما لو كان عشّ طائر رائع على ارتفاع 5975 متراً عن سطح البحر.

بقلم: تشيب براونعدسة: آرون هيوِيوهذا الانحدار الجليدي الذي يُعدّ من أخطر الأجزاء لأي جبل يُتسلَّق على نحو معتاد على الإطلاق، هو عبارة عن دهليزٍ شديد الانحدار، ومتحوّل باستمرار من الكتل الجليدية البرجية المتأرجحة والصدوع والجليد المتعرّج، ويرتمي 610...

‎18 أبريل 2014 يحفر عمال إنقاذ في منطقة انحدار كومبو الجليدي بحثاً عن ناجين أو جثث قتلى وسط كتل من الجليد بأحجام المنازل الضخمة، وذلك بعد مضي نحو ثلاث ساعات على الانهيار الجليدي.

بقلم: تشيب براونعدسة: آرون هيوِيوهذا الانحدار الجليدي الذي يُعدّ من أخطر الأجزاء لأي جبل يُتسلَّق على نحو معتاد على الإطلاق، هو عبارة عن دهليزٍ شديد الانحدار، ومتحوّل باستمرار من الكتل الجليدية البرجية المتأرجحة والصدوع والجليد المتعرّج، ويرتمي 610...

 ‎كثيراً ما يعتمد ارتفاع الأموال المكدّسة التي يجنونها على زِنة حمولاتهم وعدد الرحلات التي يشاركون بها بين المخيّمات. وعموماً فإن الشركات الغربية تدفع أجوراً أعلى مما تدفعه الشركات النيبالية.

بقلم: تشيب براونعدسة: آرون هيوِيوهذا الانحدار الجليدي الذي يُعدّ من أخطر الأجزاء لأي جبل يُتسلَّق على نحو معتاد على الإطلاق، هو عبارة عن دهليزٍ شديد الانحدار، ومتحوّل باستمرار من الكتل الجليدية البرجية المتأرجحة والصدوع والجليد المتعرّج، ويرتمي 610...

الصعود إلى الهاوية

بقلم: تشيب براونعدسة: آرون هيوِيوهذا الانحدار الجليدي الذي يُعدّ من أخطر الأجزاء لأي جبل يُتسلَّق على نحو معتاد على الإطلاق، هو عبارة عن دهليزٍ شديد الانحدار، ومتحوّل باستمرار من الكتل الجليدية البرجية المتأرجحة والصدوع والجليد المتعرّج، ويرتمي 610...

26 يناير 2015

بقلم: تشيب براون
عدسة: آرون هيوِي

وهذا الانحدار الجليدي الذي يُعدّ من أخطر الأجزاء لأي جبل يُتسلَّق على نحو معتاد على الإطلاق، هو عبارة عن دهليزٍ شديد الانحدار، ومتحوّل باستمرار من الكتل الجليدية البرجية المتأرجحة والصدوع والجليد المتعرّج، ويرتمي 610 أمتار إلى الأسفل من فوق شِعبٍ (وادٍ) بين الكتف الغربية لجبل إيفرست وقمة "نوبتسِه"، القمة التي تطل على "مخيّم الانطلاق" من ارتفاع 7861 متراً.
كان كثيرٌ من زملاء نيما تشيرينغ من الشيربا قد سبقوه إلى المشي عبر الانحدار الجليدي بخطى مثقلة في وقت أبكر من صباح ذاك اليوم الموافق لتاريخ 18 أبريل 2014. وكانوا قد تناولوا فطورهم المعتاد المؤلّف من الشاي وعصيدةٍ من دقيق الشعير تسمّى "تسامبا" بلُغتهم، وحملوا على أعتاقهم أمتعةً كانوا قد حزموها الليلة الماضية.
كان بعضهم يحملون الحبال والمعاول والمجارف الثلجية والمَراسي الجليدية، وغيرها من المعدّات التي تُستعمل لتثبيت ما يشبه درابزوناً من الحبال الثابتة يمتد على طول الطريق وصولاً إلى قمة إيفرست البالغ ارتفاعها 8850 متراً. وكان غيرهم يحملون التجهيزات اللازمة لتأسيس أربعة مخيّمات متوسّطة في مواضع أكثر ارتفاعاً على الجبل: أكياس النوم وخيم تناول العشاء والطاولات والكراسي وأواني الطبخ، بل حتى السخّانات والحصائر والزهور الصناعية المعدّة لتزيين أوقات تناول الطعام لعملائهم.
وكانت تظهر على بعض أهالي الشيربا هؤلاء بقايا من دقيق الشعير المحمّص الذي كانوا قد دلكوه على وجوه بعضهم بعضاً خلال ممارستهم لطقوس "البوجا" البوذية في اليوم السابق، عندما دعوا "جومو مِيو لانغ سانغما"، إلهتهم التي يعتقدون أنها تسكن جبل إيفرست، أن تنعم عليهم بالأمان وطول العمر. وكان بعض المتسلّقين قد أنجز عدّة رحلات إلى القمة ذهاباً وإياباً منذ افتتاح الطريق في أوائل شهر أبريل الماضي على يد المتخصصين الشيربا الذين يلقّبون بأطباء الانحدارات الجليدية. ولم يكن خط الحبال وسلالم الألمنيوم المثبّتة التي كانت تجتاز الأجراف وشقوق الجليد يختلف كثيراً عن خط السير المسلوك خلال مواسم تسلّق الجبل الأخيرة، لكنه كان أقرب إلى الجانب المجروف بالانهيارات الجليدية من الكتف الغربية للجبل، حيث كان نهر جليدي معلّق قد نتأ من مكانه على ارتفاع 300 متر فوق خط السير، مُنذرا بوقوع مصيبة وشيكة

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

يحتوي الأسمنت،على الكلنكر كمكوّن رئيسي يتم إنتاجه عن طريق تسخين الحجر الجيري والطين في الفرن. وتطلق عملية التسخين هذه انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون.

توقعات إنتاج الطاقة الأحفورية غير متناسبة مع أهداف المناخ

استكشاف ما وراء الصورة

توقعات إنتاج الطاقة الأحفورية غير متناسبة مع أهداف المناخ

حذر التقرير الأخير للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ من خطر الوصول إلى عتبة 1,5 درجة مئوية بحلول عام 2030 أي قبل عشر سنوات مما كان متوقعًا.

كيف تؤثر المواد البلاستيكية الدقيقة المحمولة جوًا على تغير المناخ؟

استكشاف الكوكب الممكن

المواد البلاستيكية الدقيقة المحمولة جوًا تؤثر على تغير المناخ

انخفاض كثافة البلاستيك يحوله إلى شظايا يُمكن أن تلتقطها الرياح وتهب في جميع أنحاء العالم.