يمكن أن يناهز وزن ثمرة جاكية واحدة 50 كيلوجراماً؛ وتزن هذه (في الصورة) نحو 10 كيلوجرامات.

قد لا تبدو الجاكية (Jackfruit) شهيةً جداً، نظراً لأشواكها وضخامتها وأليافها الكثيرة. لكن هذه الفاكهة الاستوائية -بحالتها غير الناضجة- باتت تكتسب شعبيةً متزايدة في الولايات المتحدة بوصفها بديلاً مستداماً للحم.ووفقاً لما أوردته "دورية الأعمال الخاصة...

لحمٌ نباتي

قد لا تبدو الجاكية (Jackfruit) شهيةً جداً، نظراً لأشواكها وضخامتها وأليافها الكثيرة. لكن هذه الفاكهة الاستوائية -بحالتها غير الناضجة- باتت تكتسب شعبيةً متزايدة في الولايات المتحدة بوصفها بديلاً مستداماً للحم.ووفقاً لما أوردته "دورية الأعمال الخاصة...

1 ديسمبر 2016 - تابع لعدد ديسمبر 2016

قد لا تبدو الجاكية (Jackfruit) شهيةً جداً، نظراً لأشواكها وضخامتها وأليافها الكثيرة. لكن هذه الفاكهة الاستوائية -بحالتها غير الناضجة- باتت تكتسب شعبيةً متزايدة في الولايات المتحدة بوصفها بديلاً مستداماً للحم.
ووفقاً لما أوردته "دورية الأعمال الخاصة بالغذاء"، فإن 25 بالمئة من الأميركيين قلّلوا من استهلاك اللحم بين عامي 2014 و2015. كما أن مبيعات بدائل اللحم تضاعفت تقريباً من 69 مليون دولار عام 2011 إلى 109 ملايين دولار عام 2015.
ولعلّ ذلك ما يفسّر لماذا أخذ بعض الطهاة والشركات الغذائية في الترويج لفاكهة الجاكية. والواقع أن لها قواماً شبيها بقوام اللحم (وإنْ لم تكن تحوي البروتينات). أما مذاقها فنَشَويٌّ ومحايد، "ما يسمح للمرء بأن يفعل ما يشاء بها"، على حد قول رئيسة الطهاة "كاسيا آلغير" التي تستعملها في الطبخ بمطعمها في لوس أنجلوس.
الزمن وحده كفيلٌ بإظهار هل سيتقبل الأميركيون هذا الغذاء الأساسي لجنوب آسيا، والذي ينمو بكثرة في بلاده الأصلية (الهند). وإنْ لم يفعلوا، فقد يكون أحد أسباب ذلك هو أن الجاكية (التي تنتمي علمياً إلى عائلة تضمّ فاكهة الخبز والتين والتوت) عندما تُقطع، تتدفّق منها مادّة بيضاء لزجة لصِقة بلا انقطاع؛ كما أن تقطيع ثمرة واحدة يتطلب وقتاً وجهداً. وعن هذا تقول آلغير: "إنها أساساً فاكهة ضخمة وصعبة المراس".
بيد أن هناك طريقاً مختصرة لأولئك الذين يرغبون بتذوّقها: فهذه الفاكهة اللحمية متاحة بصورة مجهّزة مسبقاً ومعلّبة.

استكشاف

الفيل الإفريقي.. عملاق مهدد بالانقراض

الفيل الإفريقي.. عملاق مهدد بالانقراض

يُعد الصيد الجائر من أجل تجارة العاج أكبر تهديد لبقاء الفيلة الإفريقية. فقبل أن يستعمر الأوروبيون أرجاء القارة الإفريقية، كان هناك ما يصل إلى نحو 26 مليون فيل بحسب بعض التقديرات.

التغير المناخي يقض مضاجع النائمين!

استكشاف الكوكب الممكن

التغير المناخي يقض مضاجع النائمين!

ارتفاع بسيط في درجة الحرارة ليلًا يمكنه أن يفسد وقت راحتنا؛ دراسة حديثة في "جامعة كوبنهاغن" تكشف حجم الضرر.

عادات أصيلة

استكشاف ما وراء الصورة

عادات أصيلة

عادات أصيلة.. مجموعة من الرجال يستريحون بداخل "الحظيرة"، مجلس صغير يُصنع عادة من أشجار "المرخ"، حيث تُحضر القهوة الإماراتية وتشدو الربابة بأنغامها وأشجانها البدوية.