كمـاشـة منقرضـة

درَسَ علماءٌ جمجمةَ أكبر قارض معروف عاش في حقبة ما قبل التاريخ، وخلصوا إلى أن عضّته كانت تعادل عضة الببر قوة. بل إن قاطعتيه المقوستين والطويلتين كانتا قادرتين على تحمل ضغوط تعادل ثلاثة أضعاف قوة الفك. وبناءً على ذلك، استشفَّ خبير التشريح "فيليب كوكس"...

كمـاشـة منقرضـة

درَسَ علماءٌ جمجمةَ أكبر قارض معروف عاش في حقبة ما قبل التاريخ، وخلصوا إلى أن عضّته كانت تعادل عضة الببر قوة. بل إن قاطعتيه المقوستين والطويلتين كانتا قادرتين على تحمل ضغوط تعادل ثلاثة أضعاف قوة الفك. وبناءً على ذلك، استشفَّ خبير التشريح "فيليب كوكس"...

1 ديسمبر 2015 - تابع لعدد ديسمبر 2015

درَسَ علماءٌ جمجمةَ أكبر قارض معروف عاش في حقبة ما قبل التاريخ، وخلصوا إلى أن عضّته كانت تعادل عضة الببر قوة. بل إن قاطعتيه المقوستين والطويلتين كانتا قادرتين على تحمل ضغوط تعادل ثلاثة أضعاف قوة الفك. وبناءً على ذلك، استشفَّ خبير التشريح "فيليب كوكس" أن هذا الحيوان -وهو من أقارب القبيعة (الأرنب الهندي)- "كان يستخدم أسنانه لأغراض أخرى غير الأكل بكل تأكيد".
قُدِّرَ وزن هذا الحيوان بـ 1000 كيلوجرام، لذلك يُستبعد أن يكون قد عاش عرضة لتهديدات كثيرة وهو يتجول بتثاقل عند مصبّات الأنهار ومناطق الدلتا بأميركا الجنوبية قبل أكثر من مليوني سنة. ويعتقد كوكس وزملاؤه أن هذا الحيوان المُسمَّى علمياً (J. monesi) ربما اتخذ أسنانه سلاحا لمنازلة خصومه والدفاع عن نفسه ضد الضواري، إلى جانب التنقيب عن الطعام في باطن الأرض؛ لذلك يقول كوكس: "قد يجعل هذا الأمرُ الأسنانَ شبيهة بأنياب الفيلة". كما أن حجمه يَستبعد فرضية أخرى نُسجت حول وظيفة أسنانه، إذ يرى كوكس أن قارضا بطول قامة يناهز 1.5 متر وجسم يمتد أفقياً حتى 3 أمتار "أكبُر من أن يحفر جحوراً" بكل تأكيد.    – رايتشل هارتيغان شيا

استكشاف

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

شهد العام الماضي، بدء أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بمنطقة الظفرة في أبوظبي التشغيل التجاري، لتنتج ما يصل إلى 1400 ميغاواط من الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية

طيـف فـي الغابـة

استكشاف

طيـف فـي الغابـة

إنها شجرة دائمة الخضرة لكن لونها أبيض. تعيش متطفلة على الغابة وتبدو وسط الأشجار كشبح هائم. تلكم شجرة السيكويا "المهقاء".. أعجوبة وراثية يلفها الغموض.

الغابات الأولى

استكشاف فك الشفرة

الغابات الأولى

اكتشف باحثون في الصين أحافير لأقدم غابة وجدت في آسيا على الإطلاق، تبلغ مساحتها 25 هكتارًا ويعود تاريخها إلى نحو 365 مليون سنة خلت.