هذه الأنواع الخمسة من الحيوانات واجهت الانقراض ذات مرة، لكن مجموعاتها بدأت تستعيد أعدادها السابقة بفضل جهود
الحفظ المكثفة.

يُعدّ أكثر من ربع جميع الأنواع التي تم تقييمها من قبل "الاتحاد الدولي لصون الطبيعة" مهددًا بالانقراض. فقد تراجع تصنيف عدة أنواع على "القائمة الحمراء" لهذه المنظمة العالمية، إذ انتقلت عبر فئات مختلفة: من فئة "غير مهدد" أو "مهدد بخطر انقراض ضئيل جدا"،...

عودة من شفا حفرة

يُعدّ أكثر من ربع جميع الأنواع التي تم تقييمها من قبل "الاتحاد الدولي لصون الطبيعة" مهددًا بالانقراض. فقد تراجع تصنيف عدة أنواع على "القائمة الحمراء" لهذه المنظمة العالمية، إذ انتقلت عبر فئات مختلفة: من فئة "غير مهدد" أو "مهدد بخطر انقراض ضئيل جدا"،...

1 مارس 2020 - تابع لعدد مارس 2020

يُعدّ أكثر من ربع جميع الأنواع التي تم تقييمها من قبل "الاتحاد الدولي لصون الطبيعة" مهددًا بالانقراض. فقد تراجع تصنيف عدة أنواع على "القائمة الحمراء" لهذه المنظمة العالمية، إذ انتقلت عبر فئات مختلفة: من فئة "غير مهدد" أو "مهدد بخطر انقراض ضئيل جدا"، إلى فئة "مهدد بخطر انقراض متوسط"، ثم "مهدد بخطر انقراض كبير" ثم "مهدد بخطر انقراض أقصى" ومن ثم المنقرض فعليا. لكن بين الفينة والأخرى، يبتعد نوع معين بخطوة عن شفير الانقراض؛ أو بعبارة أخرى، يُدرَج في الفئات الأقل خطرا. على أن هذا لا يحدث دائمًا من دون مساعدة؛ فقد أسهمت تدابير الحفظ على مر السنين في تحسين حالة 13 نوعا حيوانيا في جميع أنحاء العالم عام 2018 (تظهر خمسة منها هنا). يستحق مثل هذا التحسن أن يُحتفى به، لكن بعض العلماء يخشون أن يُبطئَ من الزخم اللازم للحفاظ على سلامة تلك الحيوانات. فجميع الأنواع التي تحسَّن تصنيفها ضمن تقييمات عام 2019، تشهد تدهورًا في حالها اليوم.

استكشاف

البلبل أصفر العجز

البلبل أصفر العجز

ماذا يحدث هنا؟.. زوج من طيور "البلبل أصفر العجز" يستريح في أحد البساتين بمدينة "رام الله"، إذ تتواجد هذه الطيور بكثرة في مزارع الفاكهة والحدائق الغنّاء حيث يطيب لها المستقر.

مَهام يومية

استكشاف

مَهام يومية

رغم كل العناء إلا أنها تحاول تحية العدسة.. تعيش هذه المرأة، "خديجة"، بولاية "النيل الأزرق". وفي صبيحة كل يوم تذهب إلى حقل زراعي، وهي تحمل على عاتقها أدواتها لأجل كسب قُوتها.

دع الأوراق وشأنها

استكشاف الكوكب الممكن

دع الأوراق وشأنها

إياك والهدر! ينسحب هذا على بقايا طعام المطاعم، وبطانة الملابس، والأجهزة التي يمكنك إصلاحها بنفسك.