لا يتنقل إلا عدد قليل من أنواع العناكب في الهواء، لكن الأنواع الطائرة تعد من كبار المستعمرين. فيمكن لبعضها أن يتنقل في الجو وهو يحمل البيوض لينشر أعدادًا منها في المناطق التي يمر بها؛ لكن لا يُعرف السبب الذي يدفعها إلى الطيران.

افتُتن "تشارلز داروين" بالعناكب التي حطت على سفينة "بيغل" قبل زُهاء قرنين من الزمن. نعرف أنه ليس للعناكب أجنحة، ومع ذلك فقد حطّت على سفينته على بعد 100 كيلومتر من اليابسة. لكن الأبحاث الحديثة بشأن أنواع العناكب الطائرة، تكشف معلومات جديدة عن كيفية...

عناكب العلياء

افتُتن "تشارلز داروين" بالعناكب التي حطت على سفينة "بيغل" قبل زُهاء قرنين من الزمن. نعرف أنه ليس للعناكب أجنحة، ومع ذلك فقد حطّت على سفينته على بعد 100 كيلومتر من اليابسة. لكن الأبحاث الحديثة بشأن أنواع العناكب الطائرة، تكشف معلومات جديدة عن كيفية...

قلم ديزي تشانغ

1 مايو 2019 - تابع لعدد مايو 2019

افتُتن "تشارلز داروين" بالعناكب التي حطت على سفينة "بيغل" قبل زُهاء قرنين من الزمن. نعرف أنه ليس للعناكب أجنحة، ومع ذلك فقد حطّت على سفينته على بعد 100 كيلومتر من اليابسة. لكن الأبحاث الحديثة بشأن أنواع العناكب الطائرة، تكشف معلومات جديدة عن كيفية مساعدة الحقل الكهربائي للأرض هذه المخلوقات في القيام بهذا الإنجاز الجوي الباهر. فهذه العناكب تحلق في الجو من خلال عملية تسمى "الانطياد" (الانطلاق في الهواء صُعُدًا)، حيث تتخذ لأجسامها وضعًا معينا لالتقاط الهواء، ناسجةً خيوطًا من حرير تُسخِّرُ الريحَ -والحقل الكهربائي- لتوليد قوة رفع. ومن ثم، يمكنها أن تنتقل في الهواء بحثًا عن مواقع أفضل؛ ولكن قدرتها على التحكم بأجسامها تصبح أقل عندما تكون محمولة في الجو.

استكشاف

التيروصورات حديثة الفقس كانت قادرة على الطيران

التيروصورات الصغيرة كانت قادرة على الطيران قبل 100 مليون سنة

هذه الحيوانات الصغيرة التي يبلغ طول جناحيها 25 سنتيمترًا كانت قادرة على الطيران. إذ كانت عظامها قوية بما يكفي لتحمل الرفرفة والإقلاع.

المخلفات تلون بحيرة في الأرجنتين بالزهري

استكشاف

المخلفات تلون بحيرة في الأرجنتين بالزهري

يعزى اللون الزهري إلى كبريتات الصوديوم، وهي مادة حافظة مضادة للبكتيريا تستخدم لتخزين جراد البحر النرويجي.

ببغاء الكوكاتو "نباش" القمامة الرائع

استكشاف

ببغاء الكوكاتو "نباش" القمامة الرائع

 يمكن للببغاوات تقليد كلام الإنسان، الآن  تُظهر الأبحاث أن هذه الطيور يمكنها أيضًا تعلم سلوكيات كان يُعتقد أنها تميز البشر فقط.