تجلس عالمة الجيولوجيا “ميلاغروس كاريتيرو” داخل “حجر جيود بالبي”، وهو أحد أكبر أحجار الجيود في العالم.

من الممكن أن يدفعنا أي حجر من أحجار الجيود إلى التساؤل: ما القوى الجيولوجية التي تشكل هذه التجاويف المبطنة بالبلورات؟ لكن "حجر جيود بالبي" (Pulpi Geode) الذي اكتُشف في منجم إسباني مهجور، يثير الدهشة على نطاق مختلف. فهذا الحجر، الذي يعد أحد أكبر أحجار...

عملاق بين أحجار الجيود

من الممكن أن يدفعنا أي حجر من أحجار الجيود إلى التساؤل: ما القوى الجيولوجية التي تشكل هذه التجاويف المبطنة بالبلورات؟ لكن "حجر جيود بالبي" (Pulpi Geode) الذي اكتُشف في منجم إسباني مهجور، يثير الدهشة على نطاق مختلف. فهذا الحجر، الذي يعد أحد أكبر أحجار...

1 مارس 2020 - تابع لعدد مارس 2020

من الممكن أن يدفعنا أي حجر من أحجار الجيود إلى التساؤل: ما القوى الجيولوجية التي تشكل هذه التجاويف المبطنة بالبلورات؟ لكن "حجر جيود بالبي" (Pulpi Geode) الذي اكتُشف في منجم إسباني مهجور، يثير الدهشة على نطاق مختلف. فهذا الحجر، الذي يعد أحد أكبر أحجار الجيود في العالم، يتخذ شكل تجويف يبلغ حجمه نحو 11 مترًا مكعبًا ويغطي جدرانه عدد وافر من البلورات الجبسية التي يصل طول بعضها إلى نحو مترين. ويأمل العلماء اليوم الكشف عن كيفية نشوء هذه البلورات الضخمة.
ويبدو أنها تشكلت وفق وصفة محددة للغاية: مخزون من الأنهيدريت المعدني يصل عمره إلى 250 مليون عام، ومناخ موات لتشكل البلورات، وكثير من الماء والوقت. وفي هذا "الحساء الكيميائي"، من الممكن أن تكون البلورات الكبيرة قد ابتلعت البلورات الأصغر لزيادة حجمها، فيما يُحتَمل أن تكون تقلبات درجة الحرارة المحلية قد زادت من تسريع وتيرة نمو البلورات.
وعلى الرغم من أن الفصول الرئيسة لا تزال غير مكتملة، فعزاء هذا الموقع الذي ينتمي إلى عالم آخر هو أن لديه قصة أصل محتملة.

استكشاف

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

شهد العام الماضي، بدء أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بمنطقة الظفرة في أبوظبي التشغيل التجاري، لتنتج ما يصل إلى 1400 ميغاواط من الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية

طيـف فـي الغابـة

استكشاف

طيـف فـي الغابـة

إنها شجرة دائمة الخضرة لكن لونها أبيض. تعيش متطفلة على الغابة وتبدو وسط الأشجار كشبح هائم. تلكم شجرة السيكويا "المهقاء".. أعجوبة وراثية يلفها الغموض.

الغابات الأولى

استكشاف فك الشفرة

الغابات الأولى

اكتشف باحثون في الصين أحافير لأقدم غابة وجدت في آسيا على الإطلاق، تبلغ مساحتها 25 هكتارًا ويعود تاريخها إلى نحو 365 مليون سنة خلت.