خلودٌ بلا حياة

التحنيط لا يناسب ضعاف القلوب.. وإن شاع وصفه بأنه شكل من أشكال الفن. فنزعُ فرو حيوان نافق، يكون باختراق عظامه وكشط أنسجته وشَقّ أذنيه وأعضاء أخرى من جسده. وعادةً ما يُدبَغ الفرو المنزوع ويُلبَس لدمية على شاكلة الحيوان نفسه ومن ثم يُخاط عليها. ويهدف ذلك...

خلودٌ بلا حياة

التحنيط لا يناسب ضعاف القلوب.. وإن شاع وصفه بأنه شكل من أشكال الفن. فنزعُ فرو حيوان نافق، يكون باختراق عظامه وكشط أنسجته وشَقّ أذنيه وأعضاء أخرى من جسده. وعادةً ما يُدبَغ الفرو المنزوع ويُلبَس لدمية على شاكلة الحيوان نفسه ومن ثم يُخاط عليها. ويهدف ذلك...

:عدسة مارك ثايسين

1 أكتوبر 2018 - تابع لعدد أكتوبر 2018

التحنيط لا يناسب ضعاف القلوب.. وإن شاع وصفه بأنه شكل من أشكال الفن. فنزعُ فرو حيوان نافق، يكون باختراق عظامه وكشط أنسجته وشَقّ أذنيه وأعضاء أخرى من جسده. وعادةً ما يُدبَغ الفرو المنزوع ويُلبَس لدمية على شاكلة الحيوان نفسه ومن ثم يُخاط عليها. ويهدف ذلك إلى حفظ الحيوان بهيأته التي كان عليها في حياته، ليُستخدم وسيلةً تعليميةً أو تذكاراً يخلِّد حدث اصطياده. وقد حفظ "تيموثي بوفارد" -محنِّط لدى "متحف التاريخ الطبيعي" في لوس أنجلوس- عدداً لا يحصى من الحيوانات بأسلوب التحنيط، غير أنه يستثني بعضها من القائمة؛ إذ يقول: "لن أحنِّط حيواناتي الأليفة".

استكشاف

عامٌ بالصورة.. إحصاء وحصيلة

عامٌ بالصورة.. إحصاء وحصيلة

الإعداد المكثف للرحلات، والمتطلبات البدنية للعمل الميداني، والتعلم في الوقت الفعلي أثناء كل مَهمة، والشعور بالارتباط الفعلي بموضوع ما.

كاميـرات لأجـل الفيـل

استكشاف أدوات

كاميرات لأجل الفيل

كيف يمكن صنع كاميرا آلية شديدة المتانة لا تزعج الفيلة ولا تضر بالأشجار المحمية في المنطقة، وبإمكانها التقاط صور متعددة لكل شيء لتكون نسخًا احتياطية؟

العمـل مــن بُعـد

استكشاف

العمـل مــن بُعـد

سأل محررونا المصورين عن تجاربهم في الميدان. وفيما يلي بعض ردودهم.