بذلة فضائية رشيقة

بذلة فضائية رشيقة ما الذي سيحمي البشر من ضغط جو المريخ عندما تطأ أقدامهم سطح الكوكب الأحمر؟ تأمل دافا نيومان، أستاذة علوم الفضاء بمعهد ماساتشوسيتس للتقنية (الظاهرة في الصورة أعلاه)، أن تقوم «البذلة البيولوجية» التي تعمل على تطويرها بهذه المهمة...

بذلة فضائية رشيقة

بذلة فضائية رشيقة ما الذي سيحمي البشر من ضغط جو المريخ عندما تطأ أقدامهم سطح الكوكب الأحمر؟ تأمل دافا نيومان، أستاذة علوم الفضاء بمعهد ماساتشوسيتس للتقنية (الظاهرة في الصورة أعلاه)، أن تقوم «البذلة البيولوجية» التي تعمل على تطويرها بهذه المهمة...

قلم: باتريشيا إدموندز

:عدسة باتريشيا إدموندز

19 أغسطس 2014 - تابع لعدد سبتمبر 2014

بذلة فضائية رشيقة ما الذي سيحمي البشر من ضغط جو المريخ عندما تطأ أقدامهم سطح الكوكب الأحمر؟ تأمل دافا نيومان، أستاذة علوم الفضاء بمعهد ماساتشوسيتس للتقنية (الظاهرة في الصورة أعلاه)، أن تقوم «البذلة البيولوجية» التي تعمل على تطويرها بهذه المهمة الحيوية.
ويرتدي رواد الفضاء في الوقت الراهن بذلات ضخمة تزن 140 كيلوجراماً منفوخة بالغاز بهدف خلق ضغط جوي يمكن العيش فيه في حالة انعدام الوزن السائدة في الفضاء. أما النموذج الأولي لبذلة نيومان، فيستخدم «سبائك ذاكرة» بلاستيكية مرنة قادرة على احتواء شكل الجسم، مهمتها إحاطة أجساد رواد الفضاء بإحكام. وتزن البذلة الجديدة المكيفة الضغط بالكامل والشديدة المرونة حوالى 40 كيلوجراماً. وعلى الرغم من أن حدوث شق في البذلة الحالية يمكن أن يؤدي إلى فقدان الضغط، وبالتالي إجهاض عملية السير في الفضاء، فإن بذلة نيومان يمكن إصلاحها في عين المكان، ما يتيح لرائد الفضاء مواصلة مهمته، لكن مع وجود «رقعة» مرنة كبيرة «تزين» بذلته. -باتريشيا إدموندز

استكشاف

معاناة الحيتان بسبب ظاهرة النينو

معاناة الحيتان بسبب ظاهرة النينو

من خلال تحليل بيانات عبر 50 عامًا، اكتشف الباحثون الذين يدرسون ديناميكيات تجمعات الحوت الجنوبي وجود صلة مقلقة بين مجموعات الحيتان وأحداث النينو.

الدببة القطبية في خطر

استكشاف ما وراء الصورة

الدب القطبي في خطر

تحذر دراسة جديدة من تداعيات تراجع الجليد البحري في القطب الشمالي على حياة الدببة القطبية بحلول نهاية القرن الحالي.

زرافة

استكشاف صيد الكاميرا

زرافة

قطيع من الزراف يتجول بإحدى المحميات المخصصة لرعايته. وتظهر في اللقطة، زرافة تقف أمام الكاميرا وكأن لسان حالها يقول: "أنا هنا.. أرجو من الجميع الانتباه".