أول طاقــة حرارية جوفية

هل ستكون "جزيرة الزمرد بالكاريبي"، كما تُلَقَّبُ جزيرة مونتسيرات، أول من سيستخدم التكنولوجيا المستدامة الرفيقة بالبيئة؟ إنها تحاول القيام بذلك فعلاً. فبعد حوالى 20 سنة على بدء ثوران بركان "سوفريير هيلز" (الذي جعل معظم أجزاء الجزيرة غير صالحة للسكن...

أول طاقــة حرارية جوفية

هل ستكون "جزيرة الزمرد بالكاريبي"، كما تُلَقَّبُ جزيرة مونتسيرات، أول من سيستخدم التكنولوجيا المستدامة الرفيقة بالبيئة؟ إنها تحاول القيام بذلك فعلاً. فبعد حوالى 20 سنة على بدء ثوران بركان "سوفريير هيلز" (الذي جعل معظم أجزاء الجزيرة غير صالحة للسكن...

22 ديسمبر 2014 - تابع لعدد يناير 2015

هل ستكون "جزيرة الزمرد بالكاريبي"، كما تُلَقَّبُ جزيرة مونتسيرات، أول من سيستخدم التكنولوجيا المستدامة الرفيقة بالبيئة؟ إنها تحاول القيام بذلك فعلاً. فبعد حوالى 20 سنة على بدء ثوران بركان "سوفريير هيلز" (الذي جعل معظم أجزاء الجزيرة غير صالحة للسكن وأرغم ثلثي السكان على مغادرتها)، يمكن لتلك القوى الجيولوجية ذاتها أن توفر طاقة حرارية مأمونة ومتجددة من باطن الأرض. ويعتمد هذا الإقليم التابع للتاج البريطاني على واردات النفط والغاز المكلفة، شأنه شأن معظم أجزاء الكاريبي. لكن الصفائح التكتونية والنشاط البركاني -وكما هو الحال في جزر أخرى- يحملان الحمم البركانية الذائبة إلى مستوى قريب جداً من سطح الأرض، حيث تُستغل حرارة مياه الآبار الجوفية القريبة منها لتوليد الطاقة.
لكن بئراً واحدة من ذلك النوع يمكن أن تكلف ملايين الدولارات. وقد موّلت المملكة المتحدة في عام 2014 عملية رسم خريطة لموقعين واعدين، أنجزها غراهام ريان الباحث في جامعة أوكلاند، بمعية فريق دولي مكون من علماء ومهندسين. وتشير النتائج الأولية إلى توفر الموقعين على طاقة حرارية جوفية كافية لتزويد شبكة الكهرباء بالطاقة وضمان بئر ثالثة.. بل حتى بيع هذه الطاقة للجزر المجاورة. -جيريمي بورلين

استكشاف

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

شهد العام الماضي، بدء أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بمنطقة الظفرة في أبوظبي التشغيل التجاري، لتنتج ما يصل إلى 1400 ميغاواط من الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية

طيـف فـي الغابـة

استكشاف

طيـف فـي الغابـة

إنها شجرة دائمة الخضرة لكن لونها أبيض. تعيش متطفلة على الغابة وتبدو وسط الأشجار كشبح هائم. تلكم شجرة السيكويا "المهقاء".. أعجوبة وراثية يلفها الغموض.

الغابات الأولى

استكشاف فك الشفرة

الغابات الأولى

اكتشف باحثون في الصين أحافير لأقدم غابة وجدت في آسيا على الإطلاق، تبلغ مساحتها 25 هكتارًا ويعود تاريخها إلى نحو 365 مليون سنة خلت.