أسلحة الذكاء الشـامل

تعد العثة القمرية مخلوقاً فريداً من نوعه، إذ تتميز بلونها الأخضر الفاتح وبجناحيها الطويلين وبحجمها الذي يناهز حجم ورقة اللعب (الكوتشينة). كما يقول عالما الأحياء "جيسي باربر" و"أكيتو كاواهارا" إنها كائن على جانب كبير من الذكاء. فقد اكتشفا أن "الذيلين"...

أسلحة الذكاء الشـامل

تعد العثة القمرية مخلوقاً فريداً من نوعه، إذ تتميز بلونها الأخضر الفاتح وبجناحيها الطويلين وبحجمها الذي يناهز حجم ورقة اللعب (الكوتشينة). كما يقول عالما الأحياء "جيسي باربر" و"أكيتو كاواهارا" إنها كائن على جانب كبير من الذكاء. فقد اكتشفا أن "الذيلين"...

:عدسة Dan Winters

1 June 2016 - تابع لعدد يونيو 2016

تعد العثة القمرية مخلوقاً فريداً من نوعه، إذ تتميز بلونها الأخضر الفاتح وبجناحيها الطويلين وبحجمها الذي يناهز حجم ورقة اللعب (الكوتشينة). كما يقول عالما الأحياء "جيسي باربر" و"أكيتو كاواهارا" إنها كائن على جانب كبير من الذكاء. فقد اكتشفا أن "الذيلين" الموجودين في مؤخرة جناحي هذه العثة المعروفة علمياً باسم (Actias luna) لا يخدما أغراض الزينة فحسب، بل يُستخدما -في واقع الأمر- طعماً قابلاً للتمدد، يخدع الخفافيش الجائعة.
ويقول باربر إنه عندما يهجم خفاش على عثة باستخدام الصدى الصوتي، يقوم ذيلا العثة المتحركان بصرف انتباه الخفاش وتضليله؛ عندها، يوجه الخفاش هجومه بعيداً عن الهدف الحقيقي، وقد يقضم جزءاً من طرف العثة، لكنه نادراً ما ينال منها كلها.
ويوضح العالمان المذكوران أن "الخفاش والعثة ظلا يخوضان حرباً صوتية على مدى ستين مليون سنة". وقد وسّعت دراسة العالِمين هذه مدارك العلماء بشأن "استراتيجيات تضليل المفترسات" -على حدّ تعبيرهما- وكذا السبل التي تطورها العثة للاستمرار بنجاح في "سباق التسلح".   -Catherine Zuckerman

استكشاف

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

شهد العام الماضي، بدء أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بمنطقة الظفرة في أبوظبي التشغيل التجاري، لتنتج ما يصل إلى 1400 ميغاواط من الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية

طيـف فـي الغابـة

استكشاف

طيـف فـي الغابـة

إنها شجرة دائمة الخضرة لكن لونها أبيض. تعيش متطفلة على الغابة وتبدو وسط الأشجار كشبح هائم. تلكم شجرة السيكويا "المهقاء".. أعجوبة وراثية يلفها الغموض.

الغابات الأولى

استكشاف فك الشفرة

الغابات الأولى

اكتشف باحثون في الصين أحافير لأقدم غابة وجدت في آسيا على الإطلاق، تبلغ مساحتها 25 هكتارًا ويعود تاريخها إلى نحو 365 مليون سنة خلت.