الـعـــبــقـريـة

لقد أتاح تقدم البحوث الوراثية اليوم إمكانية فحص السمات البشرية على المستوى الجزيئي؛ وعلى مر العقود الماضية انصب اهتمام العلماء على البحث عن المورثات التي تسهم في الذكاء وتشكيل السلوك، بل وفي بعض السمات الفريدة من قبيل الصوت الموسيقي الطروب أو الأذن...

الـعـــبــقـريـة

لقد أتاح تقدم البحوث الوراثية اليوم إمكانية فحص السمات البشرية على المستوى الجزيئي؛ وعلى مر العقود الماضية انصب اهتمام العلماء على البحث عن المورثات التي تسهم في الذكاء وتشكيل السلوك، بل وفي بعض السمات الفريدة من قبيل الصوت الموسيقي الطروب أو الأذن...

23 مايو 2017

لقد أتاح تقدم البحوث الوراثية اليوم إمكانية فحص السمات البشرية على المستوى الجزيئي؛ وعلى مر العقود الماضية انصب اهتمام العلماء على البحث عن المورثات التي تسهم في الذكاء وتشكيل السلوك، بل وفي بعض السمات الفريدة من قبيل الصوت الموسيقي الطروب أو الأذن الموسيقية. يثير هذا النوع من البحث -في حالة الذكاء- هواجس أخلاقية بشأن طرائق توظيفه؛ فضلاً عن طبيعته شديدة التعقيد، إذ إن آلاف المورثات قد تدخل على الخط بأداء دور بسيط جداً لكل منها. لكن ماذا عن القدرات الأخرى؟ هل للفطرة يدٌ في امتلاك أذن موسيقية، مثلاً؟ يُعتقد أن كثيراً من الموسيقيين المرموقين -أمثال موزارت ومغنية الجاز الأميركية "إيلا فيتزغيرالد"- كانوا ذوي آذان موسيقية مرهفة قد تكون أدّت دوراً في مساراتهم المدهشة. لكن القدرات الوراثية وحدها غير كافية للتنبؤ بالتميز في إحراز الإنجازات؛ إذ يستدعي الأمر تعهدها بالرعاية والتنمية حتى تصل إلى درجة العبقرية.

برأيك، ما هي معايير "العبقرية"؛ وما هي سبل الوصول إلى النبوغ؟
وحيـش يأبى الثبات

وحيـش يأبى الثبات

ترقُّبُ اكتشافات الديناصورات يعني أن وجهة النظر بشأنها لا تفتأ تتغير.

مــاذا لــو اختفــت الشمس.. الآن

استكشاف

مــاذا لــو اختفــت الشمس.. الآن

وُهِبنا في هذه الحياة، نحن البشر وسائر المخلوقات الأخرى، أشياء مجانية كثيرة؛ لعل من أبرزها ضوء الشمس. ولكن هل تساءل أحدٌ منّا يومًا عمّا سيحدث لو أن الشمس اختفت من حياتنا؟

لحظات مذهلة

لحظات مذهلة

يحكي مصورو ناشيونال جيوغرافيك، من خلال سلسلة وثائقية جديدة تستكشف عملهم، القصصَ التي كانت وراء صورهم الأكثر شهرة.