على جانب جبال “غريت سموكي” المطل على ولاية تينيسي، يجمع “غراهام مونتغومري”، طالب الدكتوراه في “جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلوس”، الحشرات من أوراق الشجر والنبات، سعيًا إلى تكرار دراسة استقصائية أُجريت قبل 70 عامًا.

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها...

 تؤوي “حديقة حيوان” مشكَّلة من أكياس مملوءة بأوراق الشجر في “محطة لاسيلفا للأبحاث” في كوستاريكا، مئات اليرقات وبيوض الدبابير الطفيلية داخلها. ويسعى الباحثون إلى دراسة هذه الأنواع قبل أن تختفي من الوجود؛ إذ يقول عالم البيئة “لي داير”: “إنه عِلم مستميت”.

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها...

 يمشي “مارتن سورغ”، رئيس “جمعية كريفيلد لعلم الحشرات”، بمحاذاة نهر “موزيل” في ألمانيا وهو يحمل عيّنات في وعاء جمعها من مصيدة حشرات (وهي أداة مبتكرة شبيهة بالخيمة تُستخدم لالتقاط الحشرات الطائرة).

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها...

 يطغى عث “أبي الهول الكبير المخطط”، والبق “الأخضر” على أعداد الحشرات التي تعلق في إحدى مصائد الضوء المنصوبة في جبال “تشيريكاهوا” بولاية أريزونا. ولم يسجل فريق داير في هذا المكان أي انخفاض في أعداد اليساريع. لكن في الأعوام الماضية -حسب قوله- كانت هذه...

يطغى عث “أبي الهول الكبير المخطط”، والبق “الأخضر” على أعداد الحشرات التي تعلق في إحدى مصائد الضوء المنصوبة في جبال “تشيريكاهوا” بولاية أريزونا. ولم يسجل فريق داير في هذا المكان أي انخفاض في أعداد اليساريع. لكن في الأعوام الماضية -حسب قوله- كانت هذه المصيدة تلتقط حشرات أكثر وأندر.

 تعيش الرعاشة “الأبنوسية” في الجداول المشجرة في شرق أميركا الشمالية. أُخذت هذه العينة في جبال “غريت سموكي”، وتقتات على حشرات كثيرة، منها البعوض، لتشكل بدورها طعامًا للطيور والضفادع. وتنتمي هذه الحشرة إلى “مقترنات الأجنحة”، أحد الأنواع المعروفة التي...

تعيش الرعاشة “الأبنوسية” في الجداول المشجرة في شرق أميركا الشمالية. أُخذت هذه العينة في جبال “غريت سموكي”، وتقتات على حشرات كثيرة، منها البعوض، لتشكل بدورها طعامًا للطيور والضفادع. وتنتمي هذه الحشرة إلى “مقترنات الأجنحة”، أحد الأنواع المعروفة التي يبلغ عددها نحو 3000، ضمن الرتبة نفسها التي تنتمي إليها اليعاسيب. ليست عرضة للانقراض.

تتجمع على إحدى الأوراق في “محطة لا سيلفا” دبابير طفيلية في مرحلة الشرنقة (بين اليرقة ومرحلة النضج) حول اليرقة المحتضرة التي كانت تغذيها، والتي تخضع أعدادها للمراقبة.

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها...

 تعيش أنواع متعددة من الخنافس “النمرية” في مرتفعات الإكوادور (وأكثر من 350 ألف نوع معروف من الخنافس في جميع أنحاء العالم). وربما يقتات هذا النوع على حشرات أخرى في أرضية الغابة.

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها...

 ملاءة مضاءة من الخلف تجذب عددًا كبيرًا من الحشرات التي تطير بالليل في محطة ميدانية بمنطقة الأمازون الإكوادورية. وفي المواقع غير البعيدة، تُظهر مصائد الضوء، على غرار زجاج السيارات الأمامي، تناقصًا حادا في أعداد الحشرات. فالتغير المناخي، وفقدان الموائل،...

ملاءة مضاءة من الخلف تجذب عددًا كبيرًا من الحشرات التي تطير بالليل في محطة ميدانية بمنطقة الأمازون الإكوادورية. وفي المواقع غير البعيدة، تُظهر مصائد الضوء، على غرار زجاج السيارات الأمامي، تناقصًا حادا في أعداد الحشرات. فالتغير المناخي، وفقدان الموائل، ومبيدات الآفات.. كلها عوامل أفضت إلى هذه النتيجة.

أين ذهبت الحشرات؟

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها...

قلم: إليزابيث كولبيرت

:عدسة ديفيد ليتشفاغر

1 مايو 2020 - تابع لعدد مايو 2020

باتت أعداد الحشرات تتناقص بمعدلات مثيرة للقلق؛ ما يمكن أن يفضي إلى نتائج وخيمة على كوكب الأرض.

لا تنفك الفراشات عن التردد على هذا المكان. في البدء جاءت بالآلاف، ثم تتالت أعدادها بعشرات الآلاف بل وحتى بمئات الآلاف. كانت أجنحتها بنية اللون في جانبها السفلي ويعلوها لون برتقالي زاه؛ فكانت تبدو، عندما كانت تطير بالقرب مني، وكأنها قطع من أشعة الشمس. كان المشهد رائعًا ومهيبًا.. ويثير في النفس شيئًا من الحيرة والإرباك.
صادفتُ هذه السحابة المشكَّلة من فراشات "صدفة السلحفاة الكاليفورنية" في يوم صاف من أيام الصيف في سلسلة جبال "سييرا نيفادا" حيث كنت أتنزه برفقة "مات فورستر"، عالم الأحياء لدى "جامعة نيفادا"، في جبل "كاسل بيك" بشمال غرب "بحيرة تاهو". وتُعد فراشات كاسل بيك من بين أكثر مجموعات الحشرات التي تجري مراقبتها من كثب في العالم. فقد خضعت في كل صيف على مر ما يقرب من 45 عامًا لعمليات إحصاء في كل أسبوعين. وكان يتولى جمع جل البيانات مرشد فورستر، "آرت شابيرو"، المتخصص الشغوف بعلم حرشفيات الأجنحة والأستاذ لدى "جامعة كاليفورنيا، ديفيس"، والذي سجل تلك المعلومات على بطاقات فهرسة.
وبعد أن قام فورستر وفريقه بحوسبة عمليات المسح وتحليلها، وجدوا أن أعداد الفراشات في كاسل بيك بدأت في التناقص منذ عام 2011. كنا نناقش الأسباب التي أدت إلى هذا الوضع، عندما اقتربنا من هذه القمة التي يبلغ ارتفاعها 2775 مترا، حيث أحاط بنا سديم ذو لون برتقالي.
قال فورستر: "إن فكرة معاناة الحشرات تبدو صادمة للناس، وهو أمر أتفهمه". ثم أشار إلى الفراشات التي كانت تتدافع أمامنا بغزارة، قبل أن يمضي قائلا: "تبدو الحشرات على هذا النحو [من الغزارة]؛ لذلك يبدو الأمر صادمًا".
ويُقال إننا نعيش في "عصر الإنسان" (الأنثروبوسين)، وهو الحقبة التي تقترن بالتأثير البشري في الأرض. ومع ذلك فإن الحشرات، وفق مقاييس عديدة، هي التي تهيمن على العالم. ففي كل الأوقات، يقدر عدد الحشرات التي تطير أو تدب أو تحوم أو تمشي أو تختبئ في الجحور أو تسبح بـ 10 كوينتيليون. أما من حيث التنوع، فإن الأرقام تظل مثيرة للإعجاب أيضا؛ إذ تمثل الحشرات ما يقرب من 80 بالمئة من جميع أنواع الحيوانات المختلفة. فهي تسهم في الحفاظ على العالم كما نعلم: فمعظم النباتات المزهرة، بدءًا من زهور "البليس" المعمّرة إلى أشجار "القرانيا"، ستتعرض للنفوق والانقراض في غياب الحشرات التي تتولى تلقيحها.
وإذا حدث أن اختفت البشرية فجأة، كما قال عالم الأحياء "إدوارد ويلسون"، فإن العالم "سيعود مجددا إلى حالة التوازن الغنية التي كان عليها قبل عشرة آلاف عام". أما "إذا اختفت الحشرات، فإن البيئة ستنهار وتسقط في فوضى عارمة". لذلك، فإن من المريع والمثير للقلق أن العلماء وجدوا في معظم الأماكن التي بحثوا فيها مؤخرا أن أعداد الحشرات آخذة في التناقص، كما هو الحال في المناطق الزراعية وفي الأماكن البرية مثل كاسل بيك. ومن المحتمل أن يحدث الأمر نفسه في الفناء الخلفي لبيتك.

وتقوم "جمعية كريفيلد لع








الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

الباطون... كيف يساهم في انبعاثات غازات الدفيئة؟

يحتوي الأسمنت،على الكلنكر كمكوّن رئيسي يتم إنتاجه عن طريق تسخين الحجر الجيري والطين في الفرن. وتطلق عملية التسخين هذه انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون.

توقعات إنتاج الطاقة الأحفورية غير متناسبة مع أهداف المناخ

استكشاف ما وراء الصورة

توقعات إنتاج الطاقة الأحفورية غير متناسبة مع أهداف المناخ

حذر التقرير الأخير للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ من خطر الوصول إلى عتبة 1,5 درجة مئوية بحلول عام 2030 أي قبل عشر سنوات مما كان متوقعًا.

كيف تؤثر المواد البلاستيكية الدقيقة المحمولة جوًا على تغير المناخ؟

استكشاف الكوكب الممكن

المواد البلاستيكية الدقيقة المحمولة جوًا تؤثر على تغير المناخ

انخفاض كثافة البلاستيك يحوله إلى شظايا يُمكن أن تلتقطها الرياح وتهب في جميع أنحاء العالم.