صــــور الـــــعام

"سحور حسن" (19 عامًا) و"مهم مولد" (20 عامًا، ناظرة إلى الكاميرا)، تدرسان الرقص التقليدي لدى "أكاديمية هالكار" في هرجيسا.

ضوء شمالي

ني أليسوند، النرويجتعد القسيسة "سيف ليمستراند"، من "كنيسة النرويج"، الراعية الوحيدة لـ"أرخبيل سفالبارد" في المحيط المتجمد الشمالي، حيث ترحب بالمصلين من جميع الجنسيات والديانات. ومع ارتفاع درجة حرارة القطب الشمالي، يقوم رعايا ليمستراند من العلماء والسكان المحليين بتأريخ أحداث التغير المناخي والتعامل معها.عدسة: إستير هورفاث

أصل الأنواع

بونتا أريناس، تشيلي يُعرَض طائر ريا "داروين"، الذي يحمل اسم عالم الطبيعة "تشارلز داروين"، في "متحف ماجيورينو بورغاتيلو". وكان داروين قد وجد هذا النوع من الطيور التي لا تطير في عام 1834 خلال جولة في باتاغونيا. وقد أدرك من خلال مقارنته بطائر ريا الأميركي الأكبر حجمًا أنه يمكن لنوعين أن يتحدرا من سلف مشترك.عدسة: مارسيو بيمنتا

حراسة كنز

شعاب هيلين ريف، بالاو يقفز "بريان فيدي" من قارب إلى "بحيرة هيلين ريف" للصيد من أجل الطعام باستخدام بندقية رمح محلية الصنع. ويقوم فيدي وزملاؤه من حراس هيلين ريف -وجميعهم من السكان الأصليين المحليين- بحماية هذه الشعاب المرجانية الأكثر تنوعًا بيولوجيًا في بالاو ضد الصيد التجاري غير القانوني.عدسة:كيلي يويان

حماسة وقداسة

منتزه دونيانا الوطني، إسبانيا يؤدي حجاجٌ أغاني الفلامنكو ورقصاته ومعزوفاته أثناء توقفهم في رحلتهم الربيعية إلى مزار "عذراء إل روسيو". ويقول المصور "آيتور لارا" إن كلمات المجموعة "  تُبرز تجربة الحج الساحرة والفرحة بالقدرة على إبراز حماستهم تجاه العذراء".عدسة: آيتور لارا

دورية الثلوج

سودانكيلا، فنلندايتدرب جنود فنلنديون وأميركيون داخل منشأة عسكرية شمال "الدائرة القطبية الشمالية" على حرب الشتاء من خلال اجتياز مضمار مليء بالعوائق على متن زلاجات. وقد أُجري هذا التمرين قبل شهرين من انضمام فنلندا -التي تجمعها حدود مشتركة مع روسيا بطول 1340 كيلومترًا- إلى "حلف شمال الأطلسي". ونُظم التدريب ردًّا على الحرب في أوكرانيا.عدسة: لوي بالو

مدرسة الطيران

بروفيدنس، رود آيلاندلدى "جامعة براون"، تشتغل طالبة الدكتوراه "بروك كوين" (ذات القفازات الزرقاء) ومستشارتها "شارون سوارتز"، على خفاش "سيبا قصير الذيل" داخل نفق هوائي حيث تجريان اختبارات عن تأثير الشعيرات الحسية الدقيقة الموجودة على أجنحة الخفافيش في استجاباتها للاضطرابات عند الطيران.عدسة: نيكول سوبيكي

تحدي الأمواج

جنوب الأطلسي يعود علماء البراكين ومتسلقو الجبال بعد رحلة استكشافية امتدت لأسابيع إلى جبل "مايكل"، وهو بركان بعيد في جزر ساندويتش الجنوبية. فقد نجح الفريق في أول تسلق لهذه القمة ودراستها؛ وهي تضم إحدى بحيرات الحمم البركانية القليلة على الأرض.عدسة: رينان أوزتورك

إكثار ثم إطلاق

شيكاغو، إلينوي يسبح قرش "زيبرا" يبلغ طوله مترين في أحد معارض "حوض أسماك شيد"، وهو من الأحواض العديدة التي تُربى فيها هذه الأسماك المهددة بالانقراض، لأجل إنتاج بيضها وشحنه إلى إندونيسيا. وهناك ستُربّى صغارها قبل إطلاقها في محمية بحرية لإكثار أعدادها في المياه المفتوحة.عدسة: ديفيد دوبيليه

مشهد قنبلة

تشاتشا، الهند يقف "تاج محمد" بين أغنامه وماعزه وسط مشهد طبيعي صحراوي في ولاية راجستان. عندما كان صبيًا في عام 1998، شعر باهتزاز الأرض تحت قدميه وشاهد سحابة غبار ضخمة في الوقت الذي كانت فيه الهند تُجري تجارب نووية تحت الأرض في موقع "بوخران" القريب منه. وتُصنَّف الهند حاليًا من بين الدول التسع التي تمتلك أسلحة نووية.عدسة: تشينكي شوكلا

أرواح الأمازون

بويرتو نارينيو، كولومبيا تُعد الدلافين الوردية، في المنظور الكوني لشعب "تيكونا"، وهو من أكبر مجموعات السكان الأصليين بمنطقة الأمازون، أرواحًا مؤذية وحارسة للعالم المائي. وتؤدي نسوةٌ رقصات وهُنّ يرتدين أزياء على شاكلة دلافين، صُنعت من لحاء شجرة اليانشاما.عدسة: توماس بيشاك

تغيير قواعد اللعبة

هرجيسا، أرض الصومالسافرت "ماركوزيان" إلى أرض الصومال -وهي دولة معلَنة من طرف واحد وغير معترَف بها داخل الصومال- بعد ثلاثة عقود على خروج البلد من الحرب الأهلية. وقد وجدت هناك طاقات شبابية كثيرة؛ إذ تقول: "التقيت جيلًا من الفتيات اللائي يمزجن الأشياء ويُعدن تشكيل الثقافة مع الحفاظ على التقاليد".إلى اليمين: "حفصة عمر" (20 عامًا) وشقيقتها "أسماء" (18 عامًا، ممسكة بالكرة)، تلعبان في فريق كرة سلة للسيدات وتَدرسان في الجامعة. وتعمل حفصة أيضًا على رقمنة أشرطة الكاسيت وغيرها من الوسائط التي تحتوي على الموسيقى والخُطب وغير ذلك.

وجهًا لوجه

محمية ماساي مارا الوطنية، كينيابُعيد الفجر، تصل ضباع مرقطة تباعًا إلى بركة في "محمية ليميك" لأجل الشرب. وتوصف الضباع، التي يُساء فهمها على نطاق واسع، بكونها شرسة وذكية واجتماعية وتعيش وتصطاد في إطار عشائر أمومية. وقد التقطت "جين غايتون" هذه الصورة المقرَّبة باستخدام روبوت مدرع يُتحكَّم فيه من بُعد، صمَّمه مهندسو التصوير في ناشيونال جيوغرافيك.عدسة: جين غايتون

السياحة البوذية

شيان، الصين في "عيد العمال" الصيني، يقف سائحان لالتقاط صورة شخصية أمام معبد وتمثال برونزي لِـ"تشيونتسانغ"، الراهب البوذي الذي عاش في القرن السابع وأمضى 16 عامًا في رحلة حج إلى الهند وترجم عشرات المخطوطات من اللغة السنسكريتية إلى الصينية.عدسة: جون ستانماير

حياة مع العمالقة

فالباراي، الهندتتجول الفيَلة في مزرعة شاي كانت في يوم من الأيام جزءًا من موئلها الغابوي قبل تحويلها إلى إنتاج المحاصيل في أواخر العقد الأول من القرن التاسع عشر. واليوم يعيش ويعمل نحو 70 ألف شخص في المنطقة بين ظهراني 120 فيلًا.عدسة: برينت ستيرتون

عناية فائقة بالكيوي

ويلينغتون، نيوزيلندا يقوم متخصصون ميدانيون بفحص طائر الكيوي البني الشمالي، بعد شهرين على إطلاق 11 من هذه الطيور خارج عاصمة نيوزيلندا. ويُعد الكيوي رمزًا وطنيًا هناك، وقد ظل يتعرض لفتك المفترسات التي استُقدمت إلى هذه المنطقة في العقد الأول من القرن التاسع عشر، لاسيما حيوانات القاقم.عدسة: روبين هاموند

الوصول إلى القمر

مقاطعة كوكونينو، أريزونا قبل أن يرسل برنامج "أرتميس" البشر إلى سطح القمر، تُجري وكالة "ناسا" اختبارات عالية الدقة على الأرض. وحتى تُجري "زينا كاردمان" عملية تجريبية تحاكي المشي على سطح القمر، ارتدت بذلة التدريب هذه التي تزن أكثر من 35 كيلوجرامًا لمحاكاة وزن البذلة الحقيقية ونطاق الحركة الذي تتيحه في ظل جاذبية القمرعدسة: دان وينترز

زجاج مرايا

تشيبا، اليابان يستخدم عاملان في مصنع "تشيبا كوغاكو" للزجاج المطارق الثقيلة لإزالة الوعاء الفخاري عن نواة للزجاج البصري. وسيُقطع هذا الزجاج، الذي يتمتع بمقاومة عالية للتغيرات في درجة حرارة الهواء، إلى ألواح، ومن ثم شحنه إلى مرصد "جامعة أريزونا"، قبل أن يُصهر ويُصب في في شكل مرايا تُستخدَم في تلسكوبات كبيرة وشاهقة الارتفاع.عدسة: كريستوفر باين

حياة في أماكن غير متوقعة

كهوف فراساسي، إيطاليايستعد كل من مستكشفة الكهوف "فالنتينا مارياني" (أعلى) والمستكشف لدى ناشيونال جيوغرافيك، "كيني برود" (وسط) و"ندير كوارتا" للغوص في المياه المظلمة والسامة لبحيرة "لاغو فيردي". ويمكن لمثل هذه النظم البيئية المتعطشة لأشعة الشمس أن تقدم لمحة عن كيمياء الحياة في البحار الغريبة.عدسة: كارستن بيتر

عودة إلى الحياة

نيو هيفن، كونيتيكت لتحسين دراسة كيفية ترابط الخلايا من منطقة دماغ بعينها مع الخلايا في مناطق أخرى، بحث علماء من "جامعة ييل" عن طريقة لاستعادة نشاط أنسجة دماغ لم يمض وقت طويل على موتها. وقد حالفهم النجاح باستخدام دماغ خنزير؛ إذ عملوا على الجمع بين خليط عقاقير مخصص (الأزرق) وحامل أوكسجين (الأحمر الداكن).عدسة: ماكس أغيليرا هيلويغ

مرثــاة  القطب الشمالي

البحر الأبيض، روسيايطلق عالم الأحياء البحرية "ألكسندر سيمينوف" على قنديل "لبدة الأسد" اسم ملكة البحار القطبية الشمالية. وقد قام بتصوير هذا ذي الشكل المبهر في المرحلة الأخيرة من حياته. فبعد أن أنهى عملية التكاثر، تقلص حجمه، والتهم المئات من مجسّاته الطويلة أو تخلص منها، وصار -على حد تعبير سيمينوف- مثل "زهرة عجيبة".عدسة: ألكسندر سيمينوف

نزول في الغابة

محمية المحيط الحيوي للفراشات الملكية، المكسيك تتجمع الفراشات الملكية فوق أشجار التنوب في "محمية إل روزاريو" طلبًا للدفء في فصل الشتاء، حيث تنساب أشعة الشمس على أجنحتها. وقد حصل "روخو" على تصاريح خاصة للعمل خارج ساعات عمل المحمية؛ وقد التقط هذه الصورة قُبيل غروب الشمس.عدسة: خايمي روخو

تحضير للإطلاق

مختبر الدفع النفاث، كاليفورنيا يَدرس أحد الفنيين "أدمغة" المركبة الفضائية "يوروبا كليبر" التابعة لوكالة "ناسا"، والتي ستُطلق العام المقبل. ستقوم هذه المركبة خلال تحليقها بالقرب من "يوروبا" (أحد أكبر أقمار المشتري) بدراسة قشرته الجليدية وتحديد خصائص البحر المالح في الأسفل.عدسة: كريس غان

صــــور الـــــعام

يجول مصورو ناشيونال جيوغرافيك في أنحاء العالم لالتقاط صور لعجائب عالمنا وإبراز روح عصرنا. ونقدم هنا اختيارنا السنوي لأفضل أعمالهم.

1 ديسمبر 2023 - تابع لعدد ديسمبر 2023

أغلــفة زاهـيــة

أغلــفة زاهـيــة

يحبل كل مكان في العالم الطبيعي بمواضع الجمال الرائعة، حتى في لحاء الأشجار، كما تنقل إلينا ذلك عدسة أحد المصورين من منظور جديد.

عيش مع الخرف

عيش مع الخرف

إن حالات الخرف آخذة في الارتفاع بجميع أنحاء العالم. ولا يوجد علاج لهذا المرض، لكنّ مُقدّمي الرعاية وعوائل المرضى يجدون طرقًا مبتكرة ليعيش هؤلاء بكرامة.

فوتوغرافيا

وحيش

فوتوغرافيا

بعدسات ناشيونال جيوغرافيك