الكوكب الممكن

حتى التغييرات الطفيفة في طعامك وعادات تَسوّقك يمكنها تقليص بصمتك الكربونية الغذائية وتعزيز صحتك.

نظامك الغذائي يحدد بصمتك الكربونية!

حتى التغييرات الطفيفة في طعامك وعادات تَسوّقك يمكنها تقليص بصمتك الكربونية الغذائية وتعزيز صحتك.

قلم: آني روث

عدسة: ريبيكا هايل

1 ابريل 2022 - تابع لعدد أبريل 2022

إن اتّباع نظام نباتي صِرف أو معتدل هو إحدى الطرق للحد من تأثير نظامك الغذائي في انبعاثات غازات الدفيئة؛ ولكنه بالتأكيد ليس الطريقة الوحيدة. إذ أفادت دراسة حديثة أجراها باحثون من "جامعة بيردو" الأميركية أن إجراء تغييرات طفيفة يمكنه إحداث فارق في هذا الشأن، فضلًا عن تحسين الصحة. ووجد هؤلاء الباحثون، بعد تحليلهم مشتريات زُهاء 57 ألف عائلة أميركية من مواد البقالة في عام 2010، أن بإمكان 71 بالمئة من هذه العوائل تقليص بصمتها الكربونية الغذائية بإجراء ثلاثة تغييرات:

اجتناب الوجبات الخفيفة غير الصحية
يمكن أن يُسهم تفادي الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية والقيمة الغذائية المنخفضة في الحد من البصمة الكربونية الإجمالية لاستهلاك الأغذية بنسبة تناهز الـ 10 بالمئة. فالمواد من قبيل الحلوى والمشروبات الغازية والوجبات الخفيفة المعبأة تتطلب كثيرًا من المكوّنات والعمليات التصنيعية؛ ما يُحدث بدوره تأثيرات بيئية أكبر.

مراقبة عمليات الشراء بالجملة
قد تتسبب العوائل المكوَّنة من شخص أو شخصين في هدر الطعام عند محاولتها توفير المال من خلال عمليات الشراء بالجملة. فمثلًا، ينبغي لها قبل الإقدام على الشراء، أن تتأكد من أنها ستستهلك وعاء زبدة فول سوداني بسعة 1.5 كيلوجرام كاملًا قبل أن تنتهي مدة صلاحيته فيفسد. 

الحد من شراء الأطعمة الجاهزة 
قد لا تكون للوجبة الاعتيادية المطهوة في الفرن المويجي (المايكروويف) بصمة كربونية كبيرة جدا. لكن تلك الدراسة وجدت أن شراءها بانتظام يمكن أن يتسبب في زيادة الانبعاثات، لأن حجم المبيعات الكبير من الأطعمة الجاهزة يزيد حجم ما تطرحه من انبعاثات كربونية. 

ويتضح مما سلف ذِكره أن للتغييرات الطفيفة في عادات التسوق تأثير إيجابي: إذ يقول الباحثون إن بإمكان الولايات المتحدة -مثلًا- أن تخفض، بتلك التغييرات، أكثر من ربع الانبعاثات الناتجة عن الاستهلاك العائلي للأطعمة؛ ويمثل ذلك نحو 36 مليون طن، أو ما يناهز ما تستهلكه 6.6 مليون عائلة من الكهرباء خلال عام واحد. تقول "هوا تزاي"، المشاركة في تأليف الدراسة: "يمكن أن يُحدِث العمل الجماعي تأثيرًا هائلًا".

الكوكب الممكن

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

"براكة".. برنامج الإمارات للطاقة النووية السلمية

شهد العام الماضي، بدء أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بمنطقة الظفرة في أبوظبي التشغيل التجاري، لتنتج ما يصل إلى 1400 ميغاواط من الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية

الكوكب الممكن

استكشاف الكوكب الممكن

ميغ لومان

تجوّل في مسارات تحت ظلة الشجر، وخذ درسًا في تسلق الأشجار، وابحث عن مسكن في الغابة، والعب دور المحقق في أوراق الشجر. فأنت أيضًا يمكن أن تكون "رائد أشجار".

الغابات الاستوائية: أحواض الكربون المهددة!

استكشاف الكوكب الممكن

الغابات الاستوائية: أحواض الكربون المهددة!

دراسة حديثة تفيد أن الأشجار تبرد الكوكب بثلث درجة من خلال بعض الآليات الفيزيائية الحيوية مثل ترطيب الهواء.