"المد الأحمر" يهدد أبقار البحر بالإنقراض

أبقار البحر. الصور: Japan's Fireworks

"المد الأحمر" يهدد أبقار البحر بالانقراض

شهدت سواحل فلوريدا ظاهرة ارتفاع نفوق أبقار البحر منذ بداية عام 2021 بسبب نمو الطحالب والعوالق النباتية.

24 مايو 2021

  يهدد "المد الأحمر" الذي يجتاح سواحل فلوريدا الأميركية أبقار البحر بالانقراض، حيث ارتفعت عدد الثدييات البحرية النافقة بشكل كبير خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري. 


ظاهرة "المد الأحمر" هي ظاهرة تشهدها السواحل نتيجة نمو العوالق والطحالب النبانية مما يحول لونها إلى الأحمر. وتعاني سواحل الولاية الأميركية من هذه الظاهرة نتيجة استخدام الأسمدة ومياه الصرف الصحي بشكل كبير مما يقود إلى اختفاء الأعشاب البحرية التي لا تحصل على ما يكفي من ضوء الشمس بسبب ازدهار الطحالب، والنتيجة هي عدم قدرة أبقار البحر على الحصول على الغذاء ومعاناة أغلبها من سوء التغذية على طول ساحل فلوريدا الأوسط وجنوب المحيط الأطلسي. وزاد من خطورة ظاهرة "المد الأحمر" حدوث أزمة تسرب في خزان مياه الصرف الصحي في موقع مصنع أسمدة سابق على ساحل خليج فلوريدا مما تسبب في إرسال آلاف الغالونات من المياه الملوثة إلى خليج تامبا ونمو الطحالب بشكل كبير. 

وخلال الفترة من 1 يناير إلى منتصف أبريل 2021 عثُر على 674 بقرة بحر نافقة في مياه فلوريدا، بحسب دائرة فلوريدا للحفاظ على الأسماك والحياة البرية، وهذا يعادل ثلاثة أضعاف عدد الثدييات النافقة المسجلة في الفترة نفسها في كل من السنوات الخمس السابقة. وصنفت الدائرة هذا الوضع المأساوي على أنه "معدل نفوق غير عادي".

«صندوق محمد بن زايد»: برنامج لإنقاذ أبقار البحر بـ 6 ملايين دولار


ولا تواجه أبقار البحر خطر النفوق بسبب"المد الأحمر" فقط، أيضًا نتيجة الصدمات الناجمة عن الاصطدام بالقوارب والزلاجات المائية النفاثة التي تمر مسرعة عبر مواطن هذه الحيوانات. وأبقار البحر حيوانات ثديية عملاقة مرحة ترعى أعشاب البحر وتعيش في المياه الدافئة الضحلة لأنها تحتاج إلى الصعود للسطح بشكل متكرر للتنفس. وعندما تصعد بقرة بحر لتلتقط أنفاسها، عادة ما تكون عرضة لخطر الاصطدام بقارب، فهي تبحر بسرعة تبلغ حوالى خمسة أميال في الساعة، لذلك ليس لديها وقت للابتعاد عن القوارب.

المصدر: وكالة الأنباء الفرنسية

وحيش

نفوق النمرة كولاروالي الملقبة "الأم الخارقة"

نفوق أنثى الببر "كولاروالي" الملقبة بـ "الأم الخارقة"

تشكّل الهند موطناً لنحو 75 % من الببور المتبقية في العالم، ويبلغ عدد هذه الحيوانات فيها نحو ثلاثة آلاف.

شياطين تسمانيا.. المجنونة المتذمرة

وحيش سلوك

شياطين تسمانيا.. المجنونة المتذمرة

اكتشف مرض كارثي في ​​منتصف التسعينيات من القرن الماضي تسبب في مقتل عشرات الآلاف من شياطين تسمانيا.

حوت وحيد القرن يصارع ضوضاء البشر

وحيش سلوك

حوت وحيد القرن يصارع ضوضاء البشر

يقضي حوت وحيد القرن معظم وقته في الظلام، حيث لا يوجد ضوء. وبالتالي، فإن كل شيء في حياته يعتمد على الصوت.