الملاريا.. العالم يقترب من تجاوز "الكابوس"

الملاريا.. العالم يقترب من تجاوز "الكابوس"

أصبح العالم على بُعد خطوات من تجاوز "كابوس" مرض الملاريا، الذي يحصد أرواح أكثر من 400 ألف شخص سنويًا ويصيب ما يزيد عن 220 مليون نسمة أغلبهم في إفريقيا.

25 ابريل 2021

"أصبح القضاء على الملاريا في متناول اليد"، هكذا أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) مؤخرًا مع التراجع في عدد الإصابات وارتفاع عدد البلدان التي تقل بها الإصابة عن 100 حالة إلى 27 دولة، مع اعتزام المنظمة الدولية القضاء على المرض في 25 بلدًا إضافية خلال السنوات الخمس المقبلة. 

وزاد من آمال العالم في القضاء على مرض الملاريا، الذي تنقله إناث بعوض "الأنوفيلة"، بإعلان جامعة "أكسفورد" نجاحها في تطوير لقاح جديد للملاريا بنسبة فاعلية تتجاوز 77٪، فيما لم تتجاوز فاعلية اللقاحات المتوفرة نسبة نجاعة 55٪. ويعتبر العلماء أن اللقاح الجديد بمثابة اختراق في مكافحة أكثر الأمراض المعدية فتكًا في العالم. هذا اللقاح، الذي أُطلق عليه "R21 / Matrx-M"، أجُريت التجارب السريرية عليه في معهد البحوث في العلوم الصحية (IRSS) في بوركينا فاسو وضمت 450 طفلًا تتراوح أعمارهم بين 5 و17 شهرًا. وقد أثبتت النتائج أنه في الأشهر الـ 12 التي تلت التطعيم، كان اللقاح فعالاً بنسبة 77٪ في الوقاية من الملاريا في مجموعة الجرعات المرتفعة، وبنسبة 71٪ فعّالاً في مجموعة الجرعات المنخفضة. ثم إعطاء المشاركين حقنة معززة بعد عام دون الإعلان عن أي أثار سلبية للقاح.

 اللقاح الجديد بمثابة اختراق في مكافحة أكثر الأمراض المعدية فتكًا في العالم

تستخدم منظمة الصحة العالمية حاليًا لقاح "آر تي إس إس" في حملات التطعيم بإفريقيا، ونجحت بالفعل في تحصين أكثر من 650 ألف طفل فيي كينيا وغانا ومالاوي ضد المرض خلال عامين. ولقاح "آر تي إس إس" يعمل ضد طفيليات الـ"بلازموديوم فالسيبارم" المسببة للملاريا والأكثر انتشارًا في إفريقيا. وبحسب بيانات "الصحة العالمية" فإن عدد الوفيات بسبب الملاريا انخفض من 736 ألف وفاة عام 2000 إلى 409 آلاف وفاة في عام 2019 ونحو 90٪ من الوفيات في إفريقيا 67٪ منها بين الأطفال. وبالنسبة للقاح أكسفورد الجديد، يقول "آدريان هيل"، أستاذ علم الفيروسات في جامعة أكسفورد، إن التجارب بدأت عام 2019 أي قبل تفشي فيروس "كورونا"، ويضيف أن تطوير لقاح الملاريا يستغرق وقتًا أطول نظرًا لأن به آلاف الموروثات مقابل نحو 10 موروثات في فيروس "كورونا"، مما يعني أن مكافحة الملاريا تتطلب مستوى أعلى من المناعة.

ويرى باحثون أن خروج لقاح "أكسفورد" إلى النور، بالإضافة إلى جهود المنظمات الدولية في توفير اللقاحات في البلدان الإفريقية، يدفع إلى التفاؤل وتصديق ما تحدث عنه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس مؤخرًا بأن "مستقبل خالٍ من الملاريا أصبح ممكنًا".

علوم

سر "عسل مانوكا" وشجرة "ليبتوسبيرنوم سكوباريوم"؟

سر "عسل مانوكا" وشجرة "ليبتوسبيرنوم سكوباريوم"؟

"عسل مانوكا" أحد أغلى أنواع العسل في العالم بسبب قدرته على مقاومة الالتهابات وقتل البكتيريا التي تستعصي أحيانًا على المضادات الحيوية.

"جانيت باركر".. ضحية الجدري الأخيرة

علوم صحة

جانيت باركر.. ضحية الجدري الأخيرة

أعلنت منظمة الصحة العالمية في عام 1980 القضاء على مرض الجدري في العالم، وجاء هذه الإعلان بعد أن دفعت جانيت باركر حياتها ثمنًا لدق ناقوس الخطر الأخير في مواجهة المرض.

"كورونا".. الأعراض الجانبية دليل على كفاءة اللقاح

علوم صحة

"كورونا".. الأعراض الجانبية دليل على كفاءة اللقاح

تختفي الآثار الجانبية للقاحات"كوفيد-19" من تلقاء نفسها في غضون 24 إلى 48 ساعة، وهي في الأغلب علامة على تدريب قوي لجهاز المناعة لاكتشاف الفيروس والقضاء عليه، ويكون الشباب أكثر عرضة للإصابة بآثار...