تحتاج إشراقات الإلهام غير المتوقعة إلى وقفة تأملية. فبعد أن رأى العالِم “إسحاق نيوتن” تفاحة تسقط عموديا عام 1666، فكر -حسب رواية صديق له- “ألا بد من وجود قوة جاذبة في المادة”.

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن التاسع عشر. وغير بعيد، يُحملق الزوار في أيادٍ متورمة بفعل...

 يقف خبير الرياضيات “تيرانس تاو” أمام سبورة كتب عليها صيغهُ عن ديناميكا السوائل. لقِيتْ “براعته الفريدة” الترحاب، ومُنح “ميدالية فيلدز” عام 2006 في سن الحادية والثلاثين.

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن التاسع عشر. وغير بعيد، يُحملق الزوار في أيادٍ متورمة بفعل...

 بعد مرور قرن على تنبؤ أينشتاين بوجود أمواج الجاذبية -تموجات في نسيج المكان والزمان- في نظرية النسبية العامة، يخطط علماء مثل “كازوهيرو ياماموتو” (ممتطيا دراجته الهوائية) لاستعمال أول مقراب (تلسكوب) تحت أرضي لأمواج الجاذبية (KAGRA) في مدينة “هيدا”...

بعد مرور قرن على تنبؤ أينشتاين بوجود أمواج الجاذبية -تموجات في نسيج المكان والزمان- في نظرية النسبية العامة، يخطط علماء مثل “كازوهيرو ياماموتو” (ممتطيا دراجته الهوائية) لاستعمال أول مقراب (تلسكوب) تحت أرضي لأمواج الجاذبية (KAGRA) في مدينة “هيدا” باليابان.

 تُعد غزارة الإنتاج من السمات المحددة للعبقرية. رسوم بالفحم الخشبي تغطي جدران غرفة سرية في “مصلى ميديتشي” في فلورنسا، حيث اختبأ مايكل أنجلو ثلاثة أشهر من عام 1530 خوفاً من رُعاته.

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن التاسع عشر. وغير بعيد، يُحملق الزوار في أيادٍ متورمة بفعل...

تقدم فرقة “ليجاندري سايفرز” عروضا للراب الحر في ليلة كل جمعة لدى “يونيون سكوير” بمدينة نيويورك. يلتهب الحفل بالتعاون حين يتناوب الفنانون على “بصق” كلمات أغانيهم. يحتاج الراب إلى الممارسة والمران، شأنه كشأن أي عمل إبداعي.

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن التاسع عشر. وغير بعيد، يُحملق الزوار في أيادٍ متورمة بفعل...

 يعتزم خبير السمع “تشارلز ليم” استعمال التخطيط الكهربائي للدماغ لقياس النشاط الكهربائي في أدمغة مبدعين آخرين، منهم ممثلون. ويجرّب ذلك على نفسه في مختبره لدى جامعة “كاليفورنيا” بمدينة سان فرنسيسكو.

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن التاسع عشر. وغير بعيد، يُحملق الزوار في أيادٍ متورمة بفعل...

 يُجسد “ألبرت أينشتاين” مفهوم العبقرية، الأمر الذي أفرز اهتماما متواصلا بدماغه. وقد سُجلت موجات دماغه في عام 1951، وبعد وفاته عام 1955 قام عالم أمراض بتركيب شرائح من دماغه على قطع زجاجية ولوَّنها. واليوم يُعرض كثير من تلك الشرائح في “المتحف الوطني...

يُجسد “ألبرت أينشتاين” مفهوم العبقرية، الأمر الذي أفرز اهتماما متواصلا بدماغه. وقد سُجلت موجات دماغه في عام 1951، وبعد وفاته عام 1955 قام عالم أمراض بتركيب شرائح من دماغه على قطع زجاجية ولوَّنها. واليوم يُعرض كثير من تلك الشرائح في “المتحف الوطني للصحة والطب” بمدينة “سيلفر سبرينغ” في ولاية ميريلاند الأميركية.

الـعـــبــقـريـة

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن...

قلم كلاوديا كالب

عدسة باولو وودز

1 مايو 2017 - تابع لعدد مايو 2017

يحتضن "متحف ماتر" في مدينة فيلادلفيا الأميركية تشكيلة عينات طبية فريدة من نوعها. في الطابق السفلي يطفو كَبِدَان ملتحمان في وعاء زجاجي، كانا للتوأم الملتصقين "تشانغ" و"إنغ" اللذين عاشا في القرن التاسع عشر. وغير بعيد، يُحملق الزوار في أيادٍ متورمة بفعل مرض النقرس، وحصي استخرجت من مثانة قاضي قضاة أميركي عاش في القرن التاسع عشر، وورم سرطاني تم استئصاله من فك الرئيس الأميركي السابق "غروفر كليفلاند"، وعظم فخذ جندي من حقبة الحرب الأهلية الأميركية، به رصاصة مستقرة في موضع الإصابة. إلا أن إحدى المَعْروضات قرب المدخل تثير في النفس رهبة قلَّ نظيرها؛ فلو ألقى المرء نظرة من كثب، لرأى آثار جِبَاهِ الزوار على الواجهة الزجاجية التي تحوي هذه القطعة.
ويتعلق الأمر بصندوق خشبي صغير يضم 46 شريحة مجهرية، يعرض كُلٌّ منها قطعة من دماغ ألبرت أينشتاين. ثُبتت فوق إحدى الشرائح عدسةٌ مُكبِّرة تُبيِّن جزءاً من نسيج -بحجم طابع بريدي تقريبا- يشبه في تفرعاته والتواءاته البهية منظرا جويا لمصب نهري. وإن هذه الأنسجة الدماغية لفاتنة تسحر الألباب، وإن كانت -أو ربما لأنها- لا تبوح سوى بالنزر اليسير عن قوة الإدراك الخارقة عند ذلك العالِم الفيزيائي الفذ. تُبيّن معروضات أخرى في المتحف بعض الأمراض والتشوهات الناجمة عن هذا الخلل أو ذاك؛ أما دماغ أينشتاين فيمثل طاقة كامنة وقدرة عقل بشري فذّ فريد تجاوز الجميع. تقول الزائرة "كارن أوهير" وهي تحدق في عينةٍ من دماغ أينشتاين بلون الشاي: "إنه كان يرى الأمور من منظور مختلف عنا، وكان بإمكانه تجاوز ذلك إلى ما لم يكن يَرى؛ وهذا أمر مذهل حقا".
وما أَقلَّ الذين تألّقوا وتميزوا بإسهاماتهم اللافتة الغزيرة في مجال من المجالات عبر التاريخ؛ كالسيدة "موراساكي" في الإبداع الأدبي و"مايكل أنجلو" بلمسته الفنية البارعة و"ماري كوري" بنبوغها العلمي.. على سبيل المثال لا الحصر. يقول الفيلسوف الألماني "آرثر شوبنهاور": "إن العبقري يضيء عصرهُ كما يضيء مذنَّبٌ الدروبَ بين الكواكب". ولننظر إلى أثر أينشتاين في علم الفيزياء؛ إذ لم يستعن بأدواتٍ -إلا قوة فكره- حين تنبأ في نظرية النسبية العامة أن الأجسام الضخمة المتسارعة (كالثقوب السوداء التي يدور بعضها في فلك بعض) من شأنها إحداث تموجات في نسيج المكان والزمان. وقد تطلب الأمر 100 عام وقوة حاسوبية هائلة وتكنولوجيا متطورة، لإثبات صحة ما ذهب إليه أينشتاين، وذلك بعد الكشف الفيزيائي لموجات الجاذبية تلك في عام 2015 فقط.
لقد أَحدث أينشتاين ثورة في فهمنا لقوانين الكون نفسها، لكنّ فَهْمَنا لطريقة اشتغال عقل كعقله ما زال قاصرا. فما الذي يُميز طاقة دماغه وطرائق تفكيره عن أنداده الأذكياء فحسب؟ وما سر العبقرية بحد ذاتها؟
وقد ظل الفلاسفة منذ زمن بعيد يتفكّرون في أصول العبقرية؛ إذ اعتقد المفكرون الإغريق الأوائل أن فائضا في عصارة المرارة السوداء -وهو أحد سوائل الجسم الأربعة التي اقترحها أبقراط- تُلهم الشعراء والفلاسفة والنفوس الراقية "قوى عظيمة"، عـلى حـد ت



الطائف تزدهر بالورود في شهر مضان

الطائف تزدهر بالورود في شهر مضان

بدأت مدينة الطائف موسم الحصاد لأكثر من 300 مليون زهرة، ليستخرج منها الزيت المستخدم في غسل الجدران الخارجية للكعبة المشرفة.

حفريات المغرب تحل لغز رقاب الديناصورات الطائرة

وحيش

حفريات المغرب تحل لغز الديناصورات الطائرة

ديناصورات يصل طول رقابها إلى 3 أمتار وتستطيع الطيران.. لغز ظل بدون حل إلى أن كشفت حفريات عُثر عليها في المغرب عن السر

"الربيع الصامت": كيف انتصر كتاب على مادة "دي دي تي"

علوم

"الربيع الصامت": كيف انتصر كتاب على مادة "دي دي تي"؟

أطلقت الكاتبة "راشيل كارسون" تحذيرًا شديد اللهجة من استخدام مادة "دي دي تي" القاتلة للحشرات عبر كتابها "الربيع الصامت"؛ لتغدو واحدة من القصص الملهمة في صون البيئة والنضال من أجل عالم أفضل.